أهالي ذيبان والحوايج يتظاهرون ضد "قسد" ويطالبون بخروجها من المنطقة

أهالي ريف دير الزور يحتجون على ممارسات مجموعات "قسد"، ويطالبون بخروجها من المنطقة، والجيش السوري يشنّ هجوماً مضاداً، ويعيد السيطرة على بلدات في شمال غرب حماة.

  • أهالي ذيبان والحوايج يتظاهرون ضد "قسد" ويطالبون بخروجها من المنطقة
    أهالي ذيبان والحوايج قاموا بقطع طرقات رئيسية بالإطارات المشتعلة والحجارة

خرج أهالي قريتي ذيبان والحوايج في ريف دير الزور في تظاهرات، اليوم الأربعاء، ضد ممارسات مجموعات ما يعرف بـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، مطالبين "بوقف انتهاكاتها بحق الأهالي، وبخروجها من المنطقة". 

وأشارت مصادر محلية إلى أن الاحتجاجات امتدت إلى مناطق أخرى. كما قام الأهالي بقطع طرقات رئيسية بالإطارات المشتعلة والحجارة.

وشهدت الأيام الماضية خروج تظاهرات عديدة ضد "قسد" في أرياف دير الزور والحسكة.

في غضون ذلك، شنّ الجيش السوري هجوماً مضاداً، وأعاد السيطرة على بلدات في شمال غرب حماة.

وبحسب مصادر ميدانية، فإن المسلحين حاولوا مرة أخرى خرق قرية الطنجرة، وهي ضمن مناطق وقف إطلاق النار. وقد ظل الجيش السوري ملتزماً بوقف إطلاق النار، "ولكن المسلحين خرقوا الهدنة، وتمّ التعامل معهم والقضاء عليهم".