اليمن: غارات التحالف السعودي تودي بحياة 16 يمنياً في صعدة

وزارة الصحة اليمنية تعلن استشهاد 16 شخصاً بينهم أطفال، نتيجة غارات للتحالف السعودي على سيارة في مديرية شدا في صعدة، وتوجه دعوة لمنظمات الأمم المتحدة للقيام بمسؤوليتها.

  • اليمن: غارات التحالف السعودي تودي بحياة 16 يمنياً في صعدة
    "الصحة اليمنية": الصمت الأممي.. منح العدوان السعودي الضوء الأخضر

أعلنت وزارة الصحة اليمنية في صنعاء، استشهاد 16 شخصاً بينهم 4 أطفال وامرأة، في حصيلة غير نهائية لاستهداف التحالف السعودي سيارة مواطن في صعدة شمال البلاد. 

وشن التحالف السعودي سلسلة من الغارات، استهدفت صلب والجفرة بمديرية مجزر، بالإضافة إلى مديرية خب والشعف، فيما عملت جرافة عسكرية لقوى التحالف، على استحداث تحصينات قتالية في منطقة الجبلية بمديرية التحيتا.

وقالت وزارة الصحة، إن "الصمت الأممي الدائم إزاء المجازر، منح العدوان السعودي ضوءاً أخضراً لارتكاب جرائمه في اليمن"، محملةً الأمم المتحدة وجميع منظماتها "المسؤولية الإنسانية والقانونية عن كل قطرة دم سفكت وتسفك خلال فترة العدوان".  

ودعت الوزارة المجتمع الدولي "للقيام بمسؤوليته تجاه الشعب اليمني، في ما يتعرّض له من حرب إبادة، تتزعمها أميركا وتنفذها السعودية والإمارات، باقتراف الجرائم المباشرة، أو من خلال الحصار الجائر غير المبرر الذي يفتك بآلاف الأطفال والمرضى".

وجددت التحذير من منع قوات التحالف السعودي، دخول 15 ناقلة بحرية نفطية إلى اليمن، مما "ينذر بكارثة إنسانية على جميع الأصعدة، ومنها الجانب الصحي خاصة في ظل جائحة كورونا".