"الجهاد الاسلامي": العقوبات الأميركية على سوريا تأتي في سياق العدوان المتواصل

حركة الجهاد الإسلامي تدين العقوبات الاقتصادية الأميركية ضد سوريا، وتقول إن "هذه العقوبات تأتي في سياق العدوان الأميركي المتواصل ضد أمتنا".

  • "الجهاد الاسلامي": العقوبات الأميركية على سوريا تأتي في سياق العدوان المتواصل
    "الجهاد الاسلامي" تدين العقوبات الأميركية على سوريا 

دانت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم الأربعاء، العقوبات الاقتصادية الأميركية ضد سوريا.

وقالت حركة الجهاد في بيان صحفي إن "هذه العقوبات تأتي في سياق العدوان الأميركي المتواصل ضد أمتنا والهادف لفرض الهيمنة وتقسيم وتفتيت الدول العربية وفي المقدمة مخطط تفتيت وتجزئة سوريا والضغط عليها للقبول بالإملاءات والشروط الأميركية".

كما حذرت حركة الجهاد أن التماهي مع هذه المخططات الأميركية سيعني بالضرورة انتقال هذه المخططات وتكرارها مع دول أخرى لخدمة المشاريع الصهيو-أميركية.

وفي وقت سابق من اليوم، أكّدت وزارة الخارجية السورية أن الحزمة الأولى من الإجراءات الأميركية ضد سوريا تنفيذاً لما يسمى "قانون قيصر" تكشف "تجاوز الإدارة الأميركية لكل القوانين والأعراف الدولية والمستوى الذي انحدر إليه مسؤولو هذه الإدارة".

وقال مصدر في الخارجية اليوم الأربعاء إن "الشعب السوري وجيشه لن يسمحا لمحترفي الإجرام الأسود في البيت الأبيض بإعادة إحياء مشروعهم المندحر".