الرئيس الصيني: أفريقيا ستكون أولى الجهات المستفيدة من لقاح كورونا

الرئيس الصيني يتعهد بتقديم لقاح كورونا الصيني للدول الأفريقية المتأثرة بشكل كبير من انتشار فيروس كورونا.

  • الرئيس الصيني: أفريقيا ستكون أولى الجهات المستفيدة من لقاح كورونا
    بينغ خلال قمة صينية-أفريقية: يجب علينا دائماً أن نضع شعبنا وحياتهم في المقدمة

تعهد الرئيس الصيني شي جين بينغ، بأن تكون الدول الأفريقية من بين أوائل الدول التي "ستتلقى لقاح كورونا الصيني بمجرد البدء في استخدامه".

موقف شي جين بينغ أتى خلال القمة الطارئة الصينية-الأفريقية حول مكافحة وباء كورونا التي عُقدت عبر تقنية الفيديو.

وقال بينغ "يجب علينا دائماً أن نضع شعبنا وحياتهم في المقدمة والوسط، ويجب علينا تعبئة الموارد الضرورية، والتكاتف معاً، والقيام بكل ما يلزم لحماية حياة الناس وصحتهم وتقليل تداعيات فيروس كوورنا". 

وأضاف بينغ أن "لا يزال كوفيد-19 يسيطر على أجزاء كثيرة من العالم، وتواجه كل من الصين وإفريقيا مهمة هائلة تتمثل في مكافحة الفيروس مع تحقيق الاستقرار في الاقتصاد وحماية سبل عيش الناس".

وأعلنت الصين في 7 حزيران/ يونيو أنها ستجعل مصل فيروس كورونا المستجد "منفعة عامة عالمية" عندما يكون جاهزاً.

وقال وزير العلوم والتكنولوجيا الصيني وانغ زيجانغ، إن  بلاده ستزيد التعاون الدولي إذا نجحت في تطوير لقاح لفيروس كورونا المستجد.

وفي آخر شهر أيار/ مايو، ذكرت لجنة مراقبة وإدارة الأصول المملوكة للدولة بالصين، أن "لقاحاً صينياً للوقاية من فيروس كورونا المستجد قد يكون جاهزاً لطرحه في الأسواق قريباً، ربما في نهاية العام الجاري أو أوائل العام 2021".