عمليات تركيا مستمرة ضد الكرد.. وقواعد عسكرية جديدة شمال العراق

مسؤول تركي يقول إن بلاده ستقيم قواعد جديدة في شمال العراق، في مسعى لمواجهة قوات حزب العمال الكردستاني، وذلك بالتزامن مع عمليات جديدة تستهدف الحزب داخل العراق.

  • عمليات تركيا مستمرة ضد الكرد.. وقواعد عسكرية جديدة شمال العراق
    القوات التركية ضربت أكثر من 500 هدف لمقاتلي حزب العمال الكردستاني

قال مسؤول تركي بارز لوكالة "رويترز"، إن تركيا تعتزم إقامة مزيد من القواعد العسكرية المؤقتة في شمال العراق، بعد أن كثفت ضرباتها على المقاتلين الكرد هناك، موضحاً أن هذه الجهود ستضمن أمن الحدود. 

وأضاف المسؤول التركي البارز، أن أنقرة "بدأت العمليات بعد محادثات مع السلطات العراقية، من أجل إبعاد المقاتلين عن حدودها، واستهداف قوات حزب العمال الكردستاني وقدراتهم اللوجستية".

وتابع: "الخطة هي إقامة قواعد مؤقتة في المنطقة، لمنع استخدام المناطق المطهرة للغرض نفسه مرة أخرى. هناك بالفعل أكثر من 10 قواعد مؤقتة، وستقام قواعد جديدة".

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، اليوم الخميس، أن قواتها العسكرية ضربت أكثر من 500 هدف لمقاتلي حزب العمال الكردستاني، بطائرات "إف-16" وطائرات مسيرة، ومدافع هاوتزر، في إطار عملية في منطقة هفتانين.

ونفذت أنقرة عمليتين منفصلتين في شمال العراق ضد حزب العمال الكردستاني، يومي الأحد والثلاثاء، رداً على ما قالت إنه تزايد هجمات المقاتلين الكرد على قواعد الجيش التركي على الحدود بين البلدين.

وقالت الإمارات، أمس الأربعاء، إن "التدخلات العسكرية التركية والإيرانية في العراق تنتهك سيادته"، مضيفةً أن "العلاقات متوترة بين الإمارات وتركيا لأسباب منها الأزمة الليبية، التي تساند كل منهما طرفاً مختلفاً فيها".

واستدعت وزارة الخارجية العراقية السفير التركي لديها، اليوم، وسلّتمه مُذكّرة احتجاج شديدة اللهجة، داعيةً إلى "الكفّ عن الأفعال الاستفزازيّة".

واستنكرت الخارجية العراقية معاودة القوات التركية "انتهاك حرمة البلاد وسيادتها بقصف ومهاجمة أهداف داخل حُدُودنا الدوليّة".