بعد مقتل الشهيد أحمد عريقات.. إضراب عام في أبو ديس ودعوات إلى النفير العام

بعد جريمة الاحتلال الإسرائيلي بحق الشهيد الفلسطيني أحمد عريقات، القوى الوطنية في أبو ديس تحمّل الاحتلال المسؤولية الكاملة عن الجريمة. في المقابل تدمر القوات الاسرائيلية منازل في بيتونيا والنقب.

  • الشهيد الفلسطيني أحمد عريقات
    الشهيد الفلسطيني أحمد عريقات

يعم الإضراب الشامل بلدة أبو ديس في القدس المحتلة، حداداً على قتل قوات الاحتلال بدم بارد أمس الشهيد الفلسطيني أحمد عريقات، وقد حملت القوى الوطنية في البلدة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن جريمة قتل الشاب عريقات، ودعت إلى النفير العام غداً رداً على هذه الجريمة.   

وكانت قوات الاحتلال قد قتلت الشاب الفلسطيني بعد أن أطلقت عليه نيرانها وتركته ينزف حتى الموت بدم بارد، وذلك أثناء توجهه لحضور زفاف شقيقته.

من جهتها، قالت مراسلة الميادين في الضفة الغربية إن قوات الاحتلال دمرت منزلاً فلسطينياً في بلدة الطيرة.

هذا وشنت قوات الاحتلال، فجر اليوم، حملات دهم في الضفة الغربية والقدس المحتلة اعتقلت خلالها عدداً من الفلسطينيين. كذلك دمرت قوات الاحتلال في الضفة صباح اليوم منزلاً في بلدة بيتونيا غرب مدينة رام الله.

وكانت قد اقتحمت البلدة قوات كبيرة من جيش الاحتلال ترافقها جرافة شرعت بهدم منزل، وذلك في وقت أطلقت هذه القوات نيرانها باتجاه الفلسطينيين.

وفي جنوب فلسطين المحتلة، هدمت قوات الاحتلال ثلاثة منازل في قرية بئر الحمام، بعد مداهمتها بآليات الهدم ومداهمتها قريتي الزرنوق والرويس في منطقة النقب جنوب فلسطين المحتلة. وقد تصدى الفلسطينيون لعناصر شرطة الاحتلال الذين اعتدوا على النساء والأطفال،  بحسب ما أكده رئيس اللجنة المحلية في بئر الحمام.