"القيادة المشتركة": رصدنا نيات جديدة لتنفيذ عمليات إطلاق نار على أهداف حكومية

قيادة العمليات المشتركة العراقية تقول إن الأجهزة المعنية رصدت نيات جديدة لتنفيذ عمليات إطلاق نار على أهداف حكومية في المنطقة الخضراء، وأعدّت مذكرة إلقاء قبض أصولية بحق المتهمين من القضاء العراقي وفق قانون مكافحة الإرهاب.

  • قوات من
    قوات من العمليات المشتركة العراقية

أكدت قيادة العمليات المشتركة العراقية توفر معلومات استخبارية دقيقة عن الذين استهدفوا المنطقة الخضراء ومطار بغداد. 

وقالت في بيان أصدرته، اليوم الجمعة، إن "الأجهزة المعنية رصدت نيات جديدة لتنفيذ عمليات إطلاق نار على أهداف حكومية بالمنطقة الخضراء، وأعدّت مذكرة إلقاء قبض أصولية بحق المتهمين من القضاء العراقي وفق قانون مكافحة الإرهاب". 

ووفق "العمليات المشتركة"، فإن "جهاز مكافحة الإرهاب قبض على 14 متهماً مع المبرزات الجرمية المتمثلة بقاعدتين للإطلاق".

وأوضح البيان: "بعد العملية، تحركت جهات مسلحة بعجلات حكومية من دون موافقات رسمية نحو مقرات حكومية. هذه الجهات لا تريد أن تكون جزءاً من الدولة، وتسعى إلى البقاء خارج السلطة القانونية".

وأعربت القيادة أن هذا البيان جاء لإحاطة الشعب العراقي بحقيقة أحداث إطلاق النار المتعددة وغير المباشرة على مقرات الدولة والمعسكرات العسكرية العراقية والسفارات الأجنبية المحمية من قبل الدولة في السنوات الماضية، وخصوصاً التطورات الحاصلة ليلة أمس.

وكانت "قوة تابعة لجهاز مكافحة الإرهاب داهمت مقر الحشد جنوب بغداد ليل أمس الخميس"، وفق تصريحات لمصدر من الحشد الشعبي للميادين.

وقال المصدر إن "اعتقال الموجودين في المكان من منتسبي الحشد ولّد رد فعل في مواقع قريبة ضد مقر لمكافحة الإرهاب"، مؤكداً أن "الإشكال انتهى من دون أي ضرر بشري أو مادي، وتم تسليم العناصر إلى قوات أمن الحشد حسب القانون".