قائدا حرس الحدود الايراني والتركي يؤكدان على التعاون وتعزيز الأمن

قائد حرس الحدود الايراني يعرب عن أمله في أن يقود التعاون والتعاطي بين الأجهزة الأمنية الإيرانية والتركية إلى تعزيز الصداقة والاخوة بين الجانبين.

  • كودرزي يعرب عن تعازيه وأسفه لاستشهاد أحد حراس الحدود التركي أثناء إغاثة ضحايا الزلزال في مقاطعة بينجول

أكد قائد الدرك التركي الجنرال عارف جتين، وقائد حرس الحدود الايراني العميد أحمد علي كودرزي ،على ضرورة مواصلة عملية التعاطي الحدودي بين البلدين.

وأشاد كودرزي في مكالمة هاتفية اليوم السبت بالقائد العام للدرك التركي، مؤكداً على استمرار عملية التعاون والتعاطي بين البلدين.

وفي السياق، قال إن النهوض بمستوى التعاون والتعاطي الحدودي بين البلدين يلعب دوراً مؤثراً في تعزيز الأمن والأستقرار للشعبين الإيراني والتركي وأن استمرار هذا من شأنه تحسين أمن حدود البلدين.

وعبّر كودرزي عن تعازيه وأسفه لمقتل أحد حراس الحدود التركي أثناء إغاثة ضحايا الزلزال في مقاطعة بينجول في هذا البلد، مضيفاً أنه في حال وقوع أي حادث على الحدود، سيتواصل حراس الحدود في البلدين هاتفياً أو حضورياً لتسوية هذه القضايا.

في غضون ذلك، دعا إلى استمرار اللقاءات والاجتماعات الحدودية بين حرس الحدود في البلدين.

بدوره، أعرب قائد الدرك التركي الجنرال عارف جتين عن أمله في أن يقود التعاون والتعاطي بين الأجهزة وكبار المسؤولين في البلدين إلى تعزيز الصداقة والاخوة بين الجانبين، سائلاً "الله عز وجل أن يتواصل النجاح والتفاعل بين البلدين".