تجدد الاشتباكات بين قوات هادي وقوات المجلس الانتقالي شرقي أبين

  • إشتباكات عنيفة في أبين بين قوات هادي وقوات المجلس الإنتقالي
    إشتباكات عنيفة في أبين بين قوات هادي وقوات المجلس الإنتقالي

تجددت الاشتباكات بين قوات حكومة الرئيس هادي وقوات المجلس الانتقالي المدعوم إمارتياً شرقي محافظة أبين جنوب اليمن. 

المتحدث باسم قوات المجلس الانتقالي في أبين محمد النقيب قال إن "مليشيا الأخوان الإرهابية تقصف مواقع قواتنا بمختلف الأسلحة الثقيلة والمتوسطة". 

وأضاف في تغريدة على "تويتر": "نتعامل بحزم مع الممارسات التصعيدية العدائية للأخوان كضرورة حتمية لمنع خطرها والحيلولة دون تماديها". 

من جهته، قال عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي المدعوم إمارتياً فضل الجعدي إن "استمرار التصعيد الإخواني في أبين رغم إعلان الرئيس وقف إطلاق النار يثبت أن قراره مختطف من الأخوان". 

وفي تغريدة على "تويتر" لفت إلى أنه "رغم إعلان الرئيس وقف إطلاق النار إلا أن التصعيد الإخونجي مستمر، رفع الغطاء بإعلان وقف إطلاق النار بل وأثبت للعالم بذلك أن القرار مختطف، وأن الشرعية ليست أكثر من عباءة تتدثر بها جماعة الأخونج". 

القيادي في المجلس الانتقالي أضاف في تغريدة أخرى "جرحى في صفوف قواتنا بنيران أطلقها الأخوان بوجود قوات التحالف لمراقبة وقف إطلاق النار في أبين". 

وشدد الجعدي على أنه "مطلوب من التحالف موقف صريح ومعلن يحدد تجاوزات الأخوان، وإلا فلا معنى لوجودهم" لمراقبة تنفيذ وقف إطلاق النار في أبين.