حكومة صنعاء: التحالف السعودي استهدف حَجَّة وأوقع ضحايا بقنبلة أميركية

الإعلام الأمني لحكومة صنعاء يعلن أن طائرات التحالف السعودي استهدفت منطقة وشحة في محافظة حَجَّة شمال غرب اليمن بقنبلة أميركية نوع MK82 موجهة بالليزر تزن 227 كيلوغراماً.

  • أسفرت الغارة السعودية على منطقة وشحة عن استشهاد وجرح 13 طفلاً وامرأة
    مشاهد لدمار أحدثته قنبلة أميركية استهدفت بها طائرات التحالف السعودي منزل نايف مجلي في وشحة بمحافظة حَجَّة 

أعلن الإعلام الأمني لحكومة صنعاء أن طائرات التحالف السعودي استهدفت منطقة وشحة في محافظة حَجَّة شمال غرب اليمن بقنبلة أميركية نوع MK82 موجهة بالليزر تزن 227 كيلوغراماً.

ونشر الإعلام الأمني صوراً جوية للدمار الذي خلفته القنبلة الأميركية، والتي استهدفت منزل المواطن نايف مجلي يوم أمس الأول في منطقة وشحة.

وأسفرت الغارة عن استشهاد وجرح 13 طفلاً وامرأة وفقاً لبيان مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن، الصادر يوم أمس الاثنين. 

بالتوازي، كشف المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع، أمس الاثنين، عن عملية عسكرية واسعة في العمق السعودي.

وتحدث سريع خلال تصريح عن "تنفيذ هجوم بالصواريخ البالستية على عدد من القواعد العسكرية الحيوية في جيزان وعسير"، مشيراً إلى أن الهجوم على القواعد السعودية بالصواريخ البالستية والطائرات المسيرة "تم خلال اجتماع عسكري".

وأضاف أنّ "العملية تأتي رداً على جرائم العدوان وآخرها جريمة حجة، والحصار المستمر وتزامناً مع ذكرى مجزرة تنومة".

وكان التحالف بقيادة السعودية أعلن ليل الأحد اعتراض صاروخين باليستيين و6 طائرات مسيرة مفخخة أُطلقت من اليمن باتجاه المملكة.

يشار إلى أن القنبلة التي استهدفت بها طائرات التحالف السعودي منزل المواطن مُجَلّي في محافظة حَجَّة مشابهة للقنبلة التي استهدفت حافلة أطفال ضحيان بمحافظة صعدة بتاريخ 09 آب/أغسطس 2018.