الأعرجي للميادين: الحوار الاستراتيجي مع أميركا يهدف إلى جدولة انسحابها

مستشار الأمن الوطني العراقي الجديد قاسم الأعرجي يقول للميادين إن العراق لا يريد الخلاف مع أي دولة ونريد أن تكون علاقاتنا جيدة مع الجميع لما يحفظ سيادة العراق، ويشدد على أن استقلال العراق وجدولة الانسحاب الأميركي مطلب عراقي.

  • الأعرجي للميادين: العراق له دور وموقع جغرافي مهم ومحترم من قبل دول المنطقة
    الأعرجي للميادين: العراق له دور وموقع جغرافي مهم ومحترم من قبل دول المنطقة

قال مستشار الأمن الوطني العراقي الجديد قاسم الأعرجي للميادين "سيكون لدينا دور رئيسي في الحوار الاستراتيجي العراقي مع أميركا". 

وأكد الأعرجي أن "استقلال العراق وجدولة الانسحاب الأميركي من بلادنا مطلب عراقي"، قائلاً: "لا نريد الخلاف مع أي دولة ونريد أن تكون علاقاتنا جيدة مع الجميع لما يحفظ سيادة العراق". 

وأوضح أن المستشارية "سيكون لها دور رئيسي في الحوار الاستراتيجي العراقي الأميركي، وأن هذا الحوار مع  يهدف إلى جدولة انسحابها". 

وأشار إلى أن "العراق له دور وموقع جغرافي مهم ومحترم من قبل دول المنطقة"، معبّراً عن "الاطمئنان والتفاؤل بأن الجميع سيتعامل بإيجابية مع العراق"، وفق تعبيره.

وعيّن الكاظمي في 4 تموز/ يوليو الجاري الأعرجي لتولي منصب مستشار الأمن الوطني.

  • الأعرجي للميادين: العراق له دور وموقع جغرافي مهم ومحترم من قبل دول المنطقة
    الأعرجي للميادين: العراق له دور وموقع جغرافي مهم ومحترم من قبل دول المنطقة