أذربيجان تحذر من إمكانية ضرب محطة أرمينيا للطاقة النووية

المتحدث باسم وزارة الدفاع الأذربيجانية يحذر أرمينيا من صواريخ جيش بلاده القادرة على "استهداف وشن هجوم على محطة ميتسامور للطاقة النووية".

  • الجيش الأذربيجاني يحذر أرمينيا من قصف محطة الطاقة الذرية
    "الدفاع الأذربيجانية" تحذر أرمينيا من "كارثة كبيرة" 

حذرت أذربيجان، اليوم الخميس، من إمكانية ضرب محطة أرمينيا للطاقة الذرية، بعد انتشار مزاعم حول استهداف أرمينيا لبعض منشآت أذربيجان الاستراتيحية.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأذربيجانية العقيد فاغيف دارغالي، رداً على تقارير تفيد أن أرمينيا تنوي شن غارة على خزان "مينجاشفير" الأذربيجاني، إن "هذه التقارير زائفة"، لأنه "أمر مستحيل".

وأضاف أن "المنطقة التي تقع فيها هذه المنشأة الاستراتيجية محصنة بشكل جيد، فضلاً عن ما تتمتع به القوات الجوية الأذربيجانية من أنظمة دفاع حديثة".

وتابع المتحدث باسم وزارة الدفاع: "يجب على أرمينيا ألا تنسى أن أحدث أنظمة الصواريخ في ترسانة الجيش الأذربيجاني يمكنها استهداف وشن هجوم على محطة ميتسامور للطاقة النووية، مما قد يؤدي إلى كارثة كبيرة لأرمينيا".

وتواصلت، اليوم الخميس، المواجهات على الحدود الشمالية بين الجيشين الأرميني والأذربيجاني، بعد يوم من الهدوء، وفق بيانين منفصلين لوزارتي دفاع البلدين.