مسؤول سودانيّ: بلادنا قد تتحوّل إلى مأوى للإرهاب إذا استمرّ الاقتتال في ليبيا

عضو مجلس السيادة الانتقاليّ في السودان ياسر العطا يعتبر أن "التعزيزات العسكرية في محيط مدينة سرت الليبية مؤسفة"، مضيفاً أن  "تبعاتها وتهديداتها ستعمّ كلّ دول الجوار".

  • العطا: هناك فصائل ومليشيات ومرتزقة ومجموعات رسمية من كل أصقاع العالم تقاتل في ليبيا الآن
    العطا: هناك فصائل ومليشيات ومرتزقة ومجموعات رسمية من كل أصقاع العالم تقاتل في ليبيا الآن

حذّر مسؤول سودانيّ من أن بلاده قد تتحوّل إلى مأوى لتنظيمي داعش والقاعدة إذا استمرّ الاقتتال في ليبيا.

وقال ياسر العطا عضو مجلس السيادة الانتقاليّ في السودان إنّ "التعزيزات العسكرية في محيط مدينة سرت الليبية مؤسفة"، مضيفاً أن  "تبعاتها وتهديداتها ستعمّ كلّ دول الجوار".

وأشار إلى أنّ "هناك فصائل وميليشيات ومرتزقة ومجموعات من كلّ أصقاع العالم تقاتل في ليبيا"، لافتاً إلى أنّ "القوات المسلّحة السودانية وقوات الدعم السريع تحميان الحدود السودانيّة الليبية وترصدان كلّ ما يهدّد الأمن".

وتابع عضو مجلس السيادة الانتقاليّ في السودان أنه "على ضوء التعزيزات العسكرية الحاصلة في محيط مدينة سرت الليبية،  فإن تحوّل السودان إلى مأوى لعناصر التنظيمات المتطرفة كداعش والقاعدة هو أحد التداعيات المحتملة للاقتتال في ليبيا"، مؤكداً أن "هناك فصائل ومليشيات ومرتزقة ومجموعات رسمية من كل أصقاع العالم تقاتل في ليبيا الآن".

كما أوضح أنه تم الاتفاق بين الطرفين الليبي والسوداني على تكوين قوات مشتركة لحماية الحدود، لكن القوات الليبية انسحبت نظراً للوضع الأمني، وبقيت القوات السودانية في العمل علي حماية الحدود.