توافق بين السيسي و ترامب على تثبيت وقف إطلاق النار في ليبيا

المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، يقول إن الاتصال بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والمصري عبدالفتاح السيسي تناول آخر مستجدات القضية الليبية، حيث استعرض الأخير موقف مصر الاستراتيجي الثابت تجاه القضية الليبية.

  • بحث ترامب والسيسي في اتصال هاتفي الأزمة الليبية
    بحث ترامب والسيسي في اتصال هاتفي الأزمة الليبية

أبدى الرئيس الأميركي دونالد ترامب تفهمه للمسائل المتعلقة بالتداعيات السلبية للأزمة الليبية على المنطقة.

وأشاد، خلال اتصال هاتفي مع نظيره المصري عبدالفتاح السيسي، بالجهود المصرية الحثيثة تجاه القضية الليبية والتي من شأنها أن تعزز من مسار العملية السياسية في ليبيا.

من جهته، قال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية بسام راضي، إن الاتصال تناول آخر مستجدات القضية الليبية، حيث استعرض الرئيس موقف مصر الاستراتيجي الثابت تجاه القضية الليبية، الهادف إلى استعادة توازن أركان الدولة والحفاظ على مؤسساتها الوطنية.

وذكر أن الاتصال تناول أيضاً تبادل الرؤى بشأن تطورات الموقف الحالي لملف سد النهضة، فضلاً عن مواضيع ذات صلة بالعلاقات الثنائية الاستراتيجية بين البلدين.

بالتوازي، نقلت وكالة رويترز عن الرئاسة المصرية إن السيسي وترامب اتفقا على  تثبيت وقف إطلاق النار في ليبيا
وعدم التصعيد تمهيدا للبدء في تفعيل الحوار والحلول السياسية.

وكان المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية قال إن "مصر تتعجّب من تصريحات بعض المسؤولين الأتراك عن مدى شرعية مطالبة جهات ليبية بدعم مصري في مواجهة إرهاب". 

وأضاف  "هذا الإرهاب يتم جلبه إلى ليبيا من سوريا بعد أن تم نشره في سوريا عبر الحدود التركية السورية، وفي أرجاء مختلفة في المنطقة العربية". 

في سياق متصل، أعلن البيت الأبيض أنّ ترامب تحدث مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، حيث بحث الطرفان  القضايا الثنائية والدولية، بما في ذلك سبل خفض التصعيد في ليبيا، والتي تفاقمت بسبب وجود القوات والأسلحة الأجنبية​.