الخميري للميادين: "النهضة" اقترحت اسمين على سعيّد لقيادة الحكومة

بعد تأكيد الرئيس التونسي أنّه لن يظلّ "مكتوف الأيدي أمام ما تشهده مؤسسات الدولة في البلاد"، الناطق باسم حركة "النهضة" يؤكّد أن الحركة قررت بعد التشاور مع عدد من الأحزاب والكتل البرلمانية ترشيح اسمين لتأليف الحكومة.

  • الخميري لـ الميادين إن الحركة اقترحت إسمين على الرئيس التونسي
    الخميري لـ الميادين: "النهضة" اقترحت  ترشيح خيام التركي وفاضل عبد الكافي

قال المتحدث باسم حركة "النهضة" التونسية، عماد الخميري لـ الميادين إن الحركة اقترحت اسمين على الرئيس التونسي لقيادة الحكومة المقبلة.

الخميري أّكد أن حركة "النهضة" قرّرت بعد التشاور مع عدد من الأحزاب والكتل البرلمانية ترشيح خيام التركي، وفاضل عبد الكافي، لتأليف الحكومة المقبلة، واقترحت الاسمين على الرئيس قيس سعيّد.

يشار إلى أن خيام التركي، كان ينتمي إلى حزب "التكتل" قبل أن يستقيل، بينما شغل فاضل عبد الكافي منصب وزير الاستثمار في حكومة يوسف الشاهد.

يذكر أن الرئيس التونسي قيس سعيّد طلب يوم 15 تموز/يوليو الجاري، من الفخفاخ تقديم  استقالته رسميّاً، وسط أزمة سياسية متفاقمة بسبب شبهات تضارب مصالح تحيط به، وخلافات تعصف بالائتلاف الحاكم، وبعد قرار مجلس شورى حركة "النهضة" سحب الثقة  منه. 

وتبنى مجلس شورى حركة "النهضة" خيار سحب الثقة من حكومة إلياس الفخفاخ. وقال رئيس مجلس الشورى عبد الكريم الهاروني، إنه "تمّ تكليف رئيس الحركة راشد الغنوشي بمتابعة تنفيذ هذا الخيار بالتشاور مع مختلف الأحزاب والكتل البرلمانية في مجلس نواب الشعب".

الرئيس التونسي قيس سعيّد اعتبر خلال لقائه رئيس مجلس النواب راشد الغنوشي، الإثنين، أن المجلس "صار يعيش حالة من الفوضى التي لا يمكن القبول بها"، مشدداً على أنّه لن يظلّ "مكتوف الأيدي أمام ما تشهده مؤسسات الدولة".