الهند والصين تتفقان على سحب القوات المتواجهة على الحدود

خلال اجتماع عبر الانترنت، دبلوماسيون من الجانبين الصيني والهندي يتفقون على سحب سريع للقوات المتواجهة على الحدود المتنازع عليها، بعد الاشتباك الذي حصل الشهر الماضي.

  • عناصر من الجيش الهندي قرب الحدود مع الصين
    عناصر من الجيش الهندي قرب الحدود مع الصين

قالت الحكومة الهندية إن دبلوماسيين من الهند والصين اتفقوا، اليوم الجمعة، على سحب سريع للقوات المتواجهة على الحدود المتنازع عليها بين البلدين في منطقة الهيمالايا الغربية التي شهدت مقتل 20 جندياً هندياً في اشتباك الشهر الماضي. 

وعلى الرغم من أن الاشتباك الذي وقع في 15 حزيران/يونيو  في وادي جالوان من منطقة لاداخ الهندية لم يشهد إطلاق رصاصة واحدة وشهد تراشقاً بالأحجار وضرباً بالهراوات، لكنه لا يزال يشكل أسوأ اشتباك منذ عقود بين الدولتين الجارتين والمسلحتين نووياً.

ومنذ ذلك الحين، عقد الجانبان عدة جولات من المحادثات لإعادة الهدوء وتقليل عدد القوات في الوادي بينما كانتا تحشدان تعزيزات في المنطقة الأوسع نطاقاً على كل جانب.

وخلال اجتماع عبر الانترنت، بحث دبلوماسيون من الجانبين التقدم الذي تحقق حتى الآن لإنهاء الأزمة على خط المراقبة الفعلي الذي يرسم الحدود بين البلدين.

وقالت وزارة الخارجية الهندية إن الجانبين اتفقا على "فض اشتباك سريع وكامل" للقوات على خط المراقبة وخفض التصعيد في منطقة الحدود لضمان استعادة السلام وسلاسة العلاقات.

وأضافت أن كبار قادة الجيش في الدولتين سيجتمعون مجدداً قريباً "لضمان فض الاشتباك الكامل على وجه السرعة".

ولم يصدر بيان بعد من الجانب الصيني.