أشكنازي تعليقاً على الرسالة الإسرائيلية لحزب الله: نتخذ كل الخطوات اللازمة

وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي يعلق على الرسالة التي نقلتها الأمم المتحدة من تل أبيب إلى حزب الله، ويقول إن المؤسسة الأمنية تتخذ كل الخطوات والأعمال اللازمة. ووزير الأمن يعتبر أن لبنان سوريا يتحملان المسؤولية عن أي عملية تجري من أراضيهما.

  • وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي
    وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي

علق وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي على الرسالة التي نقلتها الأمم المتحدة من تل أبيب إلى حزب الله، وقال "لا أريد الدخول في التفاصيل، نحن أرسلنا ما نعتقد أنه يجب إرساله، وإلى المكان الذي يجب إرساله إليه".

وأضاف أشكنازي "المؤسسة الأمنية تتخذ كل الخطوات والأعمال التي يجب اتخاذها في أحداث من هذا النوع".

بدوره، قال وزير الأمن الإسرائيلي بني غانتس مساء السبت إن "لبنان وسوريا يتحملان المسؤولية المباشرة عن أي عملية تجري من أراضيهما". غانتس أجرى مساءً تقديراً للوضع حيال استمرار الاستعدادات في القطاع الشمالي، بمشاركة رئيس الأركان وعدة ألوية، ووجّه الجيش الإسرائيلي بمواصلة الأهبة المعززة في القطاع واستخدام الوسائل المطلوبة.

مصادر لمراسلة الميادين في فلسطين كانت أفادت أن الأمم المتحدة أبلغت حزب الله رسالة إسرائيلية تتعلق بمقتل الشهيد علي كامل محسن.

وأضافت المصادر أن فحوى الرسالة الإسرائيلية إن تل أبيب لم تكن تعرف بوجود علي محسن ولم تكن تقصد قتله، مؤكدة أنه لا صحة لأي رسائل إسرائيلية لحزب الله عبر وسطاء دوليين كروسيا أو غيرها.

وأوضحت أن "إسرائيل" أبلغت حزب الله ما وصفته بالتحذير من مغبة عمل عسكري انتقامي، مشيرة إلى أن حزب الله اكتفى بتبلغ الرسالة، لكنه أكد رفضه أي تحذيرات أو تهديدات إسرائيلية.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية أمس عن قائد المنطقة الشمالية، أمير برعام، قوله إن تقدير الوضع في الجيش الإسرائيلي يقول إن حزب الله يخطط لعملية انتقامية، مضيفاً "نحن نستعد لمروحة واسعة من السيناريوهات".