فصائل المقاومة الفلسطينية تصف القصف الإسرائيلي على لبنان سوريا بالـ"عدوان المتجدد"

فصائل المقاومة الفلسطينية تشدد على أن المقاومة في كل الجبهات "لها كامل الحق في الرد على الاعتداءات الاسرائيلية المتكررة بحق أمتنا ومقدراتها وعناصر القوة فيها".

  • فصائل المقاومة الفلسطينية: القصف الصهيوني للأراضي العربية في لبنان وسوريا عدوان متجدد
    دانت حركة "حماس" الاعتداءات الاسرائيلية المتكررة التي تستهدف الأراضي السورية واللبنانية بشكل مستمر. 

قالت فصائل المقاومة الفلسطينية إن القصف الإسرائيلي للأراضي العربية في لبنان وسوريا عدوان متجدد يعكس مدى حالة التخبط والرعب التي يعيشها العدو تخوفاً من رد المقاومة. 

وفي بيان لها، أكدت الفصائل أن المقاومة في كل الجبهات "لها كامل الحق في الرد على الاعتداءات الاسرائيلية المتكررة بحق أمتنا ومقدراتها وعناصر القوة فيها".

من جهتها، دانت حركة "حماس" الاعتداءات الاسرائيلية المتكررة التي تستهدف الأراضي السورية واللبنانية بشكل مستمر. 

وشددت الحركة على دعمها الكامل لحق لبنان وسوريا والمقاومة في التصدي لهذه الاعتداءات والرد عليها، قائلةً إن "للمقاومة حقاً مشروعاً حتى إنهاء الاحتلال وتحرير فلسطين وكل الأراضي العربية المحتلة".

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن حزب الله  في بيان له أن كل ما تدعيه وسائل إعلام العدو عن إحباط عملية تسلل من الأراضي اللبنانية إلى داخل فلسطين غير صحيح، مضيفاً أن الحديث عن سقوط شهداء وجرحى للمقاومة في عمليات القصف في محيط مواقع الاحتلال غير صحيح إطلاقاً.

وأوضح حزب الله أن ادعاءات الاحتلال هي "محاولة لاختراع انتصارات وهمية كاذبة"، مؤكداً أنه لم يحصل أي اشتباك أو إطلاق نار من طرف المقاومة الإسلامية في أحداث اليوم حتى الآن.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية ذكرت أن حزب الله استهدف ميركافا إسرائيلية بصاروخ كورنيت. وأضافت أن الجيش الإسرائيلي أطلق النار على خلية تابعة لحزب الله حاولت الدخول إلى فلسطين.

من جهته، نشر موقع "إسرائيل اليوم" أن "عناصر من حزب الله أطلقوا صاروخ كورنيت على دبابة ميركافا إسرائيلية".

وتحدثت وسائل إعلام إسرائيلية عن تبادل إطلاق نار مستمر بين خلية من حزب الله والقوات الإسرائيلية في مزارع شبعا. وأضاف أن "خلية تابعة لحزب الله أطلقت النار على آلية اسرائيلية في هاردوف".