بدء مناورات "الرسول الأعظم".. وهجوم افتراضي على مجسّم لحاملة طائرات أميركية

حرس الثورة في إيران يعلن بدء المرحلة النهائية من مناورات "الرسول الأعظم" الـــ 14 في المنطقة العامة للخليج ومضيق هرمز.

  • صورة من مناورة سابقة لحرس الثورة في مضيق هرمز
    صورة من مناورة سابقة لحرس الثورة في مضيق هرمز

أعلن حرس الثورة في إيران، اليوم الثلاثاء، بدء المرحلة النهائية من مناورات "الرسول الأعظم" في المنطقة العامة للخليج ومضيق هرمز.

وفي بيان، أوضحت العلاقات العامة في الحرس أن المرحلة النهائية من المناورة الــ 14 بدأت صباح اليوم في المنطقة العامة من محافظة هرمزكان غرب مضيق هرمز والخليج حتى عمق البلاد، وفي البر والبحر والجو والفضاء، بمشاركة القوات البحرية والجوية التابعة للحرس.

وشملت المناورات هجوماً افتراضياً للقوتين البحرية والجوفضائية على مجسّم لحاملة طائرات أميركية.

وسيتخلل المناورات هجمات بالصواريخ والطائرات من دون طيار، إلى جانب عمليات زرع الألغام، وقطع خطوط الاتصال لسفن العدو، وإطلاق صواريخ بواسطة مروحيات، وإطلاق صواريخ أرض بحر.

وأعلن حرس الثورة أنه سيتم رصد منطقة العمليات باستخدام القمر الصناعي العسكري "نور".

وعلى هامش المناورات، قال قائد حرس الثورة  اللواء حسين سلامي إن بلاده "ستحقق استراتيجية الدفاع عبر التكتيكات الهجومية".  

وأوضح سلامي أن "سياسة طهران هي الحفاظ على المصالح الحيوية لشعبها وهي سياسات دفاعية".

كما أكد أن "إيران لن تبدأ في الاعتداء على أي كان ولكنها ستكون هجومية في العمليات والتكتكيات".