تظاهرات مستمرة ضد نتنياهو المتهم بالفساد وخيانة الأمانة

تظاهرة في "إسرائيل" احتجاجاً على قرارات رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بشأن إدارة أزمة فيروس كورونا، وللمطالبة باستقالته بعد توجيه تهم الفساد إليه.

  • الإسرائيليون مستمرون في تظاهراتهم ضد أداء حكومة نتنياهو
    الإسرائيليون تظاهروا للمطالبة باستقالة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو

تظاهر نحو 1000 شخص في تل أبيب للمطالبة، باستقالة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، المتهم بالفساد والغش وخيانة الأمانة.

ودان المتظاهرون ما اعتبروه إدارة سيئة لأزمة فيروس كورونا من قبل نتنياهو، وسائل إعلام إسرائيلية ذكرت أن مواجهات وقعت بين المتظاهرين وشرطة الاحتلال، انتهت باعتقال عدد من المحتجّين.

ووصلت قوات كبيرة من الشرطة الإسرائيلية لتفريق الحشد وإعادة فتح طريق أيالون السريع، بعد أن أغلقه المتظاهرون.

وبدأ المتظاهرون في البداية مسيرتهم خارج منزل وزير الأمن الداخلي أمير أوحانا في شارع هاسكالا، بسبب "محاولته سحق الاحتجاج المدني"، حسب المنظمين. 

وشجب المتظاهرون الإدارة السيئة لأزمة فيروس كورونا من طرف رئيس الوزراء، منتقدين القانون الذي يمنح الحكومة صلاحيات خاصة لمكافحة الفيروس، عبر خفض الرقابة البرلمانية على قرارات الحكومة.

وتشهد تل أبيب تظاهرات حاشدة منذ أيام ضد رئيس الحكومة، المتهم بقضايا فساد واحتيال، والذي ستبدأ محاكمته في كانون الثاني/يناير المقبل.