المحكمة الدولية الخاصة بلبنان تؤجل النطق بالحكم

المحكمة الدولية الخاصة بلبنان تعلن تأجيل النطق بالحكم إلى 18 آب/أغسطس، بعد الانفجار الذي شهده مرفأ بيروت يوم أمس.

  • المحكمة الدولية الخاصة بلبنان تؤجل النطق بالحكم
    المحكمة الدولية الخاصة بلبنان أجلت النطق بالحكم في قضية اغتيال الحريري إلى  18 آب/أغسطس

أعلنت المحكمة الخاصة بلبنان، اليوم الأربعاء، أنها ستؤجل النطق بالحكم في المحاكمة المتعلقة بالتفجير الذي وقع عام 2005، وأودى بحياة رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري، إلى 18 آب/أغسطس، وذلك في أعقاب انفجار بيروت. 

وكان من المقرر أن يصدر القضاة حكمهم، يوم الجمعة المقبل.

وأسست الأمم المتحدة المحكمة الخاصة بلبنان، بناء على طلب قدمته الحكومة اللبنانية، لمحاكمة المتهمين في تفجير موكب الحريري، وفي حوادث قتل سياسيين أخرين في لبنان، وسيكون الحكم الذي يصدر هذا الشهر، أول أحكامها منذ إنشائها عام 2007.

ويأتي تأجيل النطق بالحكم، بعد الانفجار الذي شهدته العاصمة اللبنانية أمس الثلاثاء، والذي وقع في مرفأ بيروت، مخلفاً أضراراً كبيرة وما يزيد عن 135 شهيداً وآلاف الجرحى، توزعوا على مستشفيات بيروت والمناطق، وفق ما أفاد وزير الصحة اللبناني.