الرئيس البيلاروسي يتهم دولاً أوروبية بالوقوف وراء احتجاجات المعارضة

الرئيس البيلاروسي الكسندر لوكاشينكو المنتخب مؤخراً لولاية سادسة، يتهم بولندا وبريطانيا والتشيك، بالسيطرة على الاحتجاجات المعارضة لانتخابه.

  • الرئيس البيلاروسي يتهم دولاً أوروبية بالوقوف وراء احتجاجات المعارضة
    اعتقلت السلطات البيلاروسية حوالي 3 آلاف شخص شاركوا في احتجاجات جماعية غير مرخصة

قال الرئيس البيلاروسي الكسندر لوكاشينكو، إن الاحتجاجات الشعبية التي حصلت في بيلاروسيا أمس الأحد، كانت تحت سيطرة بولندا وبريطانيا والتشيك، موضحاً أنه تم رصد وتسجيل مكالمات من هذه البلدان. 

وقامت السلطات البيلاروسية باعتقال حوالي 3 آلاف شخص، بعد مشاركتهم في احتجاجات جماعية غير مرخصة، عقب إعلان النتائج غير الرسمية للانتخابات الرئاسية. 

وفاز الرئيس لوكاشينكو بولاية سادسة، حيث أعلنت رئيسة لجنة الانتخابات المركزية ليديا يرموشينا، في بيانات أولية اليوم الاثنين، أن 80.23% من الناخبين، صوتوا لصالح رئيس البلاد.

واستنكر النائب الأول لرئيس لجنة مجلس الاتحاد الروسي للشؤون الدولية فلاديمير جباروف، تصرفات المعارضة البيلاروسية، واصفاً إياها بأنها "غير بناءة"، مضيفاً أن لوكاشينكو، سيكون لديه "كل السلطات للرد بحزم على مثل هذه الانتهاكات".