فلسطين تستدعي سفيرها من الإمارات وتطالب بقمة عربية طارئة

وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني رياض المالكي يستدعي السفير الفلسطيني لدى دولة الامارات. والقيادة الفلسطينية تدعو إلى عقد جلسة طارئة فورية لجامعة الدول العربية.

  • فلسطين تستدعي سفيرها من الإمارات
    السفير الفلسطيني لدى دولة الامارات 

أعلن وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني رياض المالكي، استدعاء السفير الفلسطيني لدى دولة الامارات وبشكل فوري.

وقال المالكي إن ذلك جاء بناءاً على تعليمات رئيس الفلسطيني محمود عباس، إثر البيان الثلاثي الأميركي الإسرائيلي الإماراتي، بتطبيع العلاقات، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء والعلومات الفلسطينية.

وفي بيان لها، دعت القيادة الفلسطينية إلى عقد جلسة طارئة فورية لجامعة الدول العربية، وكذلك لمنظمة التعاون الإسلامي لرفض هذا الإعلان.

كما، طالبت القيادة الفلسطينية دولة الإمارات العربية المتحدة بالتراجع الفوري عن "إعلان التطبيع المشين" مع "إسرائيل" واصفة إياه بـ"الخيانة للأقصى".

كما، وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، أن القيادة الفلسطينية تدعو لعقد جلسة فورية لجامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي لرفض إعلان التطبيع الإماراتي الإسرائيلي.

وأضاف أن "القيادة الفلسطينية تعتبر التطبيع الإماراتي الإسرائيلي نسفاً للمبادرة العربية للسلام وعدواناً على الشعب الفلسطيني".

وفي وقت سابق، ناقش رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية الرئيس الفلسطيني محمود عباس التطورات المتعلقة بالاتفاق المعلن بين دولة الإمارات العربية المتحدة والاحتلال الإسرائيلي.

وأكدا في اتصال هاتفي رفض هذا الاتفاق المعلن، معتبرين أنه اتفاق غير ملزم للشعب الفلسطيني، ولن يتم احترامه، وشددا على أن "كل مكونات شعبنا تقف صفاً واحداً في رفض التطبيع أو الاعتراف بالاحتلال على حساب حقوق شعبنا"