نتنياهو: سنعمل على توفير طيران مباشر إلى دبي فوق الأجواء السعودية

بنيامين نتنياهو يؤكد العمل على "السماح برحلات مباشرة فوق السعودية بين تل أبيب ودبي وأبو ظبي". وصحيفة "هآرتس" تكشف أن الطواقم في "إسرائيل" والامارات بدأت بلورة تفاصيل الاتفاقيات للعلاقات الدبلوماسية العلنية.

  • تأخر توجه الوفد الإسرائيلي الى الامارات المتحدة
    تأخر توجه الوفد الإسرائيلي إلى الامارات المتحدة بسبب خلاف على الصلاحيات

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو "سنعمل على توفير طيران مباشر إلى دبي عن طريق الأجواء السعودية".

وأضاف نتنياهو من مطار بن غوريون "نحن نعمل الآن للسماح برحلات مباشرة فوق السعودية بين تل أبيب ودبي وأبو ظبي، إنها رحلة قصيرة تمتد 3 ساعات، هذا يعني مجال ضخم من الاستثمار والسياحة للطرفين. الاماراتيون مهتمون جداً باستثمارات ضخمة في إسرائيل".

كما اعتقد نتنياهو في مقابلة مع صحيفة "إسرائيل هيوم" أن "التغيير الكبير في الشرق الأوسط بالنسبة للدول العربية جاء نتيجة تمركزي ضد الاتفاق النووي مع إيران، ضد عدائية إيران، دول عديدة في المنطقة رأوا في إسرائيل بقيادتي دولة تحولت من دولة عدوة إلى حليفة حيوية".

كذلك قال نتنياهو "لم أخبر وزير الأمن بني غانتس ووزير الخارجية غابي أشكنازي عن الاتفاق مع الامارات بسبب الخشية من تسريب معلومات، فهما يتحدثان على نحو غير مراقب مع مقربين منهما، وهذه المعلومات كان يمكن أن تخرج إلى العلن" .

في السياق نفسه، كشفت صحيفة "هآرتس" أن الطواقم في "إسرائيل" والامارات بدأت بلورة تفاصيل الاتفاقيات للعلاقات الدبلوماسية العلنية بين الامارات و"إسرائيل"، تمهيداً لمحادثات رسمية بين الطرفين ستقام في أبو ظبي لاحقاً.

ووفق الصحيفة فإن الوفد الإسرائيلي الذي كان يفترض أن يتوجه إلى الخليج للمحادثات تأخر بسبب خلاف على الصلاحيات في المجالات بين مجلس الأمن القومي والموساد ووزارة الخارجية.

كما علمت الصحيفة أن ممثلين عن وزارة الخارجية يفحصون أبنية في أبو ظبي قد تستخدم لإقامة السفارة الإسرائيلية في المكان. 

كذلك يعتقد مسؤولون رفيعو المستوى في القدس وواشنطن أن البحرين والسودان سينضمان إلى المبادرة أما انضمام سلطنة عمان فهو أمر مشكوك به.

بالتزامن، قال مستشار الأمن القومي الأميركي، روبرت أوبراين، إن إدارة الرئيس دونالد ترامب "واثقة" من أن العديد من الدول الأخرى ستتوصل لاتفاق تطبيع العلاقات مع "إسرائيل"، بعد إعلان تطبيع العلاقات بين الإمارات و"إسرائيل".

وأشاد أوبراين خلال مقابلة على شبكة "إن بي سي" الأميركية، بما وصفه "شجاعة" كل من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ولي عهد أبو ظبي، ونائب القائد الأعلى لدولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ محمد بن زايد.

وشدد على أن إدارة ترامب تجري محادثات مع العديد من دول الشرق الأوسط الأخرى لتنفيذ "اتفاق سلام" مماثل.