ليبيا: حكومة الوفاق تعلن الوقف الفوري لإطلاق النار

حكومة الوفاق الليبية تعلن الوقف الفوري لجميع العمليات القتالية في أراضي البلاد، على أن تصبح منطقتا سرت والجفرة منزوعتي السلاح.

  • ليبيا: حكومة الوفاق تعلن وقف إطلاق النار الشامل.. وتشترط نزع السلاح من سرت والجفرة
    حكومة الوفاق الليبية: وقف إطلاق النار يقتضي أن تصبح سرت والجفرة منزوعتي السلاح

وجّه المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية تعليمات لجميع القوات العسكرية التابعة له بالوقف الفوري لجميع العمليات القتالية في كل الأراضي الليبية.

وقال المجلس في بيان، اليوم الجمعة، إنه أصدر تلك التعليمات "انطلاقاً من مسؤوليته السياسية والوطنية، وما يفرضه الوضع الحالي الذي تمر به البلاد والمنطقة، وظروف جائحة كورونا".

وتابع: "تحقيق وقف فعلي لإطلاق النار يقتضي أن تصبح منطقتا سرت والجفرة منزوعتي السلاح، وأن تقوم الأجهزة الشرطية من الجانبين بالاتفاق على الترتيبات الأمنية داخلها".

وأكد المجلس في بيانه أنه "إذ يبادر بالإعلان عن وقف إطلاق النار، فإنه يؤكد أن الغاية النهائية هي استرجاع السيادة الكاملة على التراب الليبي، وخروج القوات الأجنبية والمرتزقة".

بيان رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني

Posted by ‎حكومة الوفاق الوطني Government of National Accord‎ on Friday, August 21, 2020

وأشار البيان إلى ضرورة استئناف الإنتاج والتصدير في الحقول والموانئ النفطية، على أن يتم إيداع الإيرادات في حساب خاص بالمؤسسة الوطنية للنفط لدى المصرف الليبي، وألا يتم التصرف فيها إلا بعد ترتيبات سياسية جامعة وفق مخرجات مؤتمر برلين

ودعا المجلس إلى انتخابات رئاسية وبرلمانية خلال شهر آذار/مارس المقبل، وفق قاعدة دستورة مناسبة يتم الاتفاق عليها بين الليبيين.

وفي أولى ردود الفعل، رحّب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بوقف إطلاق النار، ووقف العمليات العسكرية فى كل الأراضي الليبية، معتبراً أنه يمثل "خطوة مهمة على طريق تحقيق التسوية السياسية وطموحات الشعب الليبى في استعادة الاستقرار والازدهار".

وكانت الرئاسة التركية الداعمة لحكومة الوفاق الليبية قد أعلنت أن انسحاب قوات المشير خليفة حفتر من سرت والجفرة مطلوب "للتوصل إلى وقف مستدام لإطلاق النار".

كما حثّت ألمانيا على إقامة منطقة منزوعة السلاح في سرت والجفرة، خلال زيارة وزير خارجيتها هايكو ماس إلى طرابلس قبل أيام.