ماكرون من بيروت..سنتابع ملف الإصلاحات

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يبدأ زيارته للبنان بلقاء المطربة فيروز، ويؤكد أن بلاده ستقدم كافة الدعم للبنان لمتابعة الإصلاحات السياسية والاقتصادية.

  • ماكرون يزور بيروت.. ويعد فيروز بتطبيق الإصلاحات
    ماكرون بدأ زيارته للبنان من منزل السيدة فيروز حيث كان عدد من المتظاهرين بانتظاره 

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إنه عاد إلى لبنان ليتأكد حقاً من تأليف "حكومة مَهمات" لإنقاذ لبنان وإطلاق الإصلاحات لمكافحة الفساد وإصلاح ملف الطاقة وإعادة الإعمار.

وأكد ماكرون عقب وصوله إلى بيروت، مساء أمس الاثنين، أنّ بلاده "ستقدم كل الدعم الضروري للشعب اللبناني وستتابع ملف الإصلاحات". 
 
وأضاف الرئيس الفرنسي: "عليّ التأكد من تشكيل حكومة مهمات بأسرع وقت لتنفيذ إصلاحات، كمكافحة الفساد، وإصلاح مجال الطاقة، وإعادة بناء المرفأ، وإدارة أفضل للبنك المركزي والنظام المصرفي".

وبدأ ماكرون زيارته الثانية لبيروت خلال نحو شهر، بلقاء أيقونة الغناء اللبناني المطربة فيروز، وهي واحدة من أشهر المطربين في العالم العربي. 

ووصف ماكرون زيارته لفيروز بأنها "جميلة وقوية للغاية"، مشيراً إلى أنه تحدث معها عن "كل ما تمثله بالنسبة لي، عن لبنان نحبه وينتظره الكثير منا.. عن الحنين الذي ينتابنا".

وأعلن أنه قطع لفيروز التزاماً "مثلما أقطع التزاماً لكم هنا الليلة، بأن أبذل كل شيء حتى تطبق إصلاحات ويحصل لبنان على ما هو أفضل. أعدكم بأنني لن أترككم". 

وعندما سئل عن أغنيته المفضلة لفيروز أجاب بأنها "لبيروت"، التي كانت تذيعها القنوات المحلية بينما كانت تعرض صوراً للانفجار وتبعاته.

ونالت فيروز إعجاب رؤساء فرنسيين آخرين. فقد منحها الرئيس فرانسوا ميتران وسام قائد الفنون والآداب عام 1988، ومنحها الرئيس جاك شيراك وسام فارس جوقة الشرف في عام 1998.

يذكر أن السيدة فيروز نالت أوسمة عديدة من بلدها لبنان، وفي سوريا والأردن وعدد من الدول العربية والأجنبية، ومن الأمم المتحدة أيضاً.