تركيا: رفع حظر التسلح عن قبرص يزيد خطر الاشتباك

نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي، يصف القرار الأميركي رفع حظر التسلح عن قبرص، بأنه "تكرار للأخطاء التي ارتكبتها أوروبا في الجزيرة".

  • تركيا: رفع حظر التسلح عن قبرص يزيد خطر الاشتباك
    أوقطاي: تركيا ستواصل اتخاذ الخطوات الضامنة لأمن واستقرار ورفاهية قبرص التركية والقبارصة الأتراك 

قال نائب الرئيس التركي، فؤاد أوقطاي، إن قرار الولايات المتحدة رفع حظر التسلح عن قبرص، من شأنه زيادة خطر الاشتباك في المنطقة.

ونشر أوقطاي تغريدة على "تويتر"، اليوم الأربعاء، وصف فيها القرار الأميركي، بأنه "تكرار للأخطاء التي ارتكبتها أوروبا في الجزيرة".

وفي السياق، شدد على أن "تركيا ستواصل اتخاذ الخطوات الضامنة لأمن واستقرار ورفاهية قبرص التركية والقبارصة الأتراك ضد مثل هذه المواقف التي ستزيد خطر الاشتباك في المنطقة".

وأكد أوقطاي أن "تركيا وجمهورية شمال قبرص تدركان الألاعيب التي تحاك ضدهما في المنطقة".

كما، أشار نائب الرئيس التركي إلى أن البلدين "سيفسدان هذه الألاعيب بكل حزم وتظافر، وسيمضيان سوية إلى المستقبل، ولن يسامحا كل من هو جزء في هذه الألاعيب".

وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية، مورغان أورتاغوس، قالت في بيان لها إن واشنطن رفعت حظر التسلح عن قبرص، للسنة المالية 2021.

وأضافت أن وزير الخارجية مايك بومبيو، أبلغ رئيس إدارة قبرص، نيكوس أناستاسياديس بالقرار، خلال اتصال هاتفي.

وصوت الكونغرس الأميركي في شهر مارس/ آذار الماضي على قرار ينص على رفع الحظر الذي تم فرضه على قبرص في وقت سابق، والذي ينص في بنوده على إيقاف سباق التسلح وتخفيف العنف بهدف نشر السلام في المنطقة.