لافروف في دمشق الاثنين المقبل للقاء الأسد وبحث التعاون الثنائي

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف سيزور دمشق الاثنين المقبل، وسيلتقي الرئيس السوري بشار الأسد، وسيبحث القضايا الثنائية والملفات السياسية وقضايا الإرهاب.

  • وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف
    وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف

ذكر مراسل الميادين أن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف سيزور دمشق الاثنين المقبل على رأس وفد رسمي روسي.

وأضاف أن لافروف سيلتقي الرئيس السوري بشار الأسد، ويشارك في أعمال الجلسة الحكومية المشتركة للتعاون الاقتصادي.

مراسلنا أشار إلى أن قضايا التعاون الثنائي والعملية السياسية ومحاربة الإرهاب والوضع في شرق الفرات، على أجندة مباحثات لافروف في دمشق.

وقبل يومين، قال وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف إننا "نقيّم ايجابياً بشكل عام نتائج الجلسة الثالثة للجنة الدستورية السورية في جنيف".

وأضاف لافروف، أنه "لم تحل كل القضايا ولم يتفق على كل شيء، لكن الجلسة الثالثة كانت مثمرة ومفيدة للغاية".

الوزير الروسي أكد الاستمرار في دعم جهود المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسون، "ونساعد السوريين أنفسهم على التوصل إلى اتفاق على الاصلاح الدستوري".

لافروف، كشف أنه "إلى جانب العملية الدستورية، نعير اهتماماً كبيراً لما يجري على الأرض، ونعمل في إطار صيغة أستانة لدعم سوريا في اجتثاث الإرهاب".