"مجموعة 42" الإماراتية تعتزم تأسيس شركة مملوكة لها بالكامل في "إسرائيل"

في أعقاب الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي، المجموعة 42 المتخصصة في الذكاء الاصطناعي والحوسبة تعلن أنها تؤسس إنشاء شركة مملوكة لها بالكامل في "إسرائيل".

  • مستشار الأمن القومي الإسرائيلي يحيي مسؤول إماراتي قبل مغادرة أبو ظبي (أ ف ب).
    مستشار الأمن القومي الإسرائيلي يحيي مسؤول إماراتي قبل مغادرة أبو ظبي (أ ف ب).

أعلنت وسائل إعلام إسرائيلية، أمس الخميس، أن "المجموعة 42" المتخصصة في الذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية والتي تتخذ من أبو ظبي مقراً لها، تؤسس إنشاء شركة مملوكة لها بالكامل في "إسرائيل".

وقالت الشركة بحسب ما جاء في بيان "سيسمح المقر الجديد بالوصول إلى التقنيات والمواهب الموجودة في الدولة، بينما يعمل بمثابة بوابة للشركات الإسرائيلية التي تسعى لتوسيع أنشطتها في دولة الإمارات العربية المتحدة والشرق الأوسط".

وقال موقع I24 NEWS الإسرائيلي إنها المرة الأولى التي تنشئ فيها شركة إماراتية مكتباً دولياً في "إسرائيل"، ما يبرز تكثيف التعاون بين البلدين في أعقاب اتفاق التطبيع الذي تمّ توقيعه بين الإمارات و"إسرائيل" مؤخراً.

وبحسب الوكالة الإماراتية الرسمية، يأتي هذا الإعلان تعقيباً على توقيع المجموعة 42 مذكرتي تفاهم مع شركة "رافاييل" للأنظمة العسكرية المتقدمة و"إسرائيل" لصناعات الطيران والفضاء "أي ايه أي"، من أجل "التعاون في مجال البحث والتطوير وإيجاد حلول فعالة لمكافحة فيروس كورونا، إذ تقود في دولة الإمارات العربية المتحدة "المجموعة 42" التجارب السريرية للقاح محتمل لفيروس كورونا المستجد تحت إشراف دائرة الصحة في أبو ظبي".

على خط مواز، وفي تطور لإجراءات التطبيع بين الاحتلال الإسرائيلي والإمارات، أعلنت شركة "يسرائير" للطيران الإسرائيلي، أمس الخميس، رسمياً أنها ستبدأ رحلاتها إلى أبو ظبي بمجرد حصولها على الموافقات النهائية لتشغيل رحلات مباشرة من "إسرائيل" إلى الإمارات العربية المتحدة.

وبحسب موقع I24NEWS الإسرائيلي، قالت الشركة إن السياح سيتمكنون من السفر بجواز سفر إسرائيلي، مضيفة أنه من المتوقع أن تبدأ الرحلة الأولى في 15 تشرين أول/أكتوبر المقبل.

وقال نائب المدير العام للشركة إن طائرة خاصة تحمل تصميماً خاصاً وشعارات ستقوم بهذه الرحلات التي ستستغرق حوالي أربع ساعات ونصف الساعة، مرجحاً أن يكون الطلب على هذه الرحلات كبيراً.