الوفاق البحرينية: تطبيع النظام البحريني مع "إسرائيل" هو موقف من طرفين لا شرعية لهما

جمعية الوفاق البحرينية المعارضة تؤكد أن الاتفاق بين النظام البحريني و"إسرائيل" غير شرعي، وتشدد على أن شعب البحرين بكل أطيافه ومكوناته الدينية والسياسية والفكرية والمجتمعية مجمعٌ على التمسك بفلسطين.

  • الوفاق البحرينية: لا شرعية لموقف النظام البحريني من التطبيع مع
    الوفاق البحرينية: لا شرعية لموقف النظام البحريني من التطبيع مع "إسرائيل"

أكدت جمعية الوفاق البحرينية المعارضة أن "موقف النظام البحريني من التطبيع مع العدو الصهيوني هو موقف من طرفين لا شرعية لهما في ذلك".

وأشارت جمعية الوفاق إلى أنه "لا النظام البحريني يملك شرعية لعقد اتفاق مع الصهاينة، والكيان الغاصب هو كيان غير شرعي".

واعتبرت جمعية الوفاق في بيان لها عقب إعلان انضمام البحرين إلى الاتفاق الإماراتي - الإسرائيلي، أن "الاتفاق بين النظام الاستبدادي في البحرين وحكومة الاحتلال خيانة عظمى للإسلام وللعروبة وخروج عن الإجماع الإسلامي والعربي والوطني".

كما وشددت على أن "شعب البحرين بكل أطيافه ومكوناته الدينية والسياسية والفكرية والمجتمعية مجمعٌ على التمسك بفلسطين ويرفض الكيان الإسرائيلي برمّته ويقف مع فلسطين حتى تحرير آخر حبة من ترابٍ منها".

وجاء في بيان "الوفاق" أن "التطبيع مع إسرائيل هو تضاد صارخ مع إرادة شعب البحرين وانقلاب على عقيدته المبدئية في رفض احتلال فلسطين وانسجام تام مع الإرهاب الصهيوني واعتراف له بحق قتل وتعذيب وتهجير أخوة الدين وأبناء العروبة وشركاء الإنسانية".

وأعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب مساء اليوم الجمعة انضمام البحرين إلى الإمارات في إبرام اتفاق مع "إسرائيل" لتطبيع العلاقات.

ورأى ترامب أنه "يوم تاريخي ومذهل لأن إعلانه يأتي في ذكرى 11 أيلول/سبتمبر"، مشيراً إلى أن "السعودية تقوم بأشياء ما كانت تقوم بها وعناصر الكراهية والقتال بدأت تتلاشى".

واعتبر أن "هذه الاتفاقات ستؤدي إلى تحولات كبيرة في المنطقة وهذا أمر مذهل"، بحسب تعبيره.

كما قال كبير مستشاري الرئيس الأميركي جاريد كوشنر، إنه تم رفع القيود عن الطائرات الإسرائيلية في الأجواء السعودية والبحرينية بعد حظر استمر 48 عاماً.

وأعلن البيت الأبيض أنه تم التوصل للاتفاق خلال مكالمة هاتفية اليوم بين ترامب، وملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وسبقت البحرين، الإمارات في إعلانها عن تطبيع العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي في 13 آب/أغسطس الماضي.