اليمن: "أنصار الله" تعتبر التطبيع البحريني تحصيل حاصل.. و"المؤتمر الشعبي" يستنكر

بعد إعلان التطبيع البحريني-الإسرائيلي، المكتب السياسي لأنصارالله يقول إن القضية الفلسطينية ارتاحت من عبء أنظمة لطالما ظلت توجه لها طعنات الغدر سراً. وحزب المؤتمر الشعبي العام يستنكر الخطوة البحرينية ويدعو أحرار العالم إلى رفض التطبيع.

  • أنصار الله: الأنظمة المهرولة نحو التطبيع لا تمثل شعوبها
    أنصار الله: الأنظمة المهرولة نحو التطبيع لا تمثل شعوبها

قال المكتب السياسي لحركة "أنصارالله" في اليمن، إنه "لا نستغرب إعلان التطبيع بين النظام البحريني والعدو الإسرائيلي".

وبعد إعلان قرار التطبيع البحريني-الإسرائيلي، أكدت حركة أنصار الله أن "التحاق البحرين علناً بقطار التطبيع تحصيل حاصل لنظام تابع يعيش تحت الوصاية الأميركية والإسرائيلية".

وأشارت "أنصار الله" إلى أن "الأنظمة المهرولة نحو التطبيع لا تمثل شعوبها وستدفع يوماً ثمن الخيانة بكلفة باهظة".

وجددت حركة أنصار الله وقوفها إلى جانب الشعب البحريني في "نضاله لاستعادة كرامته وسيادة دولته والتخلص من نظام الخيانة".

كما، قالت الحركة إن "القضية الفلسطينية ارتاحت من عبء أنظمة لطالما ظلت توجه لها طعنات الغدر سراً واليوم تشهرها علناً".

من جهته، استنكر حزب "المؤتمر الشعبي العام" في اليمن القرار البحريني، قائلاً إن "تطبيع البحرين بعد أقل من شهر على إعلان التطبيع بين الإمارات وإسرائيل في سابقة خطيرة تؤكد ما وصلت إليه بعض الأنظمة العربية من حالة هوان وتسابق على إرضاء العدو الاسرائيلي ومتاجرة بقضايا الأمة وفي مقدمتها القضية الفلسطينية".

"المؤتمر الشعبي العام" أكد أن "التطبيع يأتي ضمن ما  يسمى بصفقة القرن واستكمال مخطط تدمير الدول العربية التي كانت ولا تزال تقف في وجه مقاومة خطط التطبيع مع العدو الاسرائيلي والتآمر على قضايا الأمة".

كما دعا "المؤتمر الشعبي" جميع أحرار وشرفاء وشعوب الأمة وفي مقدمتها الأحزاب العربية إلى "إدانة واستنكار ورفض مواقف التطبيع مع العدو الصهيوني بأي شكل من الأشكال، باعتبار ذلك خيانةً للقضية الفلسطينية وللشعب الفلسطيني".

وفي وقت سابق اليوم، أكد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أن البحرين ستنضم إلى الإمارات في إبرام اتفاق مع "إسرائيل" لتطبيع العلاقات.

ورأى ترامب أنه "يوم تاريخي ومذهل لأن إعلانه يأتي في ذكرى 11 أيلول/سبتمبر"، مشيراً إلى أن "السعودية تقوم بأشياء ما كانت تقوم بها وعناصر الكراهية والقتال بدأت تتلاشى".

ورحب بهذا الاتفاق الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وأفادت قناة "كان" الإسرائيلية بأن ولي العهد البحريني سلمان بن حمد آل خليفة، من المتوقع أن يصل إلى الولايات المتحدة يوم الإثنين والإعلان عن تطبيع العلاقات مع "إسرائيل".