السيد السيستاني يدعو للحفاظ على سيادة العراق وإجراء انتخابات نيابية مبكرة

المرجع الديني السيد علي السيستاني يلتقي ممثلة الأمم المتحدة في العراق، ويؤكد ضرورة إجراء انتخابات نيابية مبكرة، وحفظ سيادة العراق ورفض التدخلات الخارجية.

  • السيد السيستاني: يجب الحفاظ على سيادة العراق.. والانتخابات المبكرة أهميتها بالغة
    السيد السيستاني حثّ العراقيين على المشاركة بصورة واسعة في الانتخابات

أكد المرجع الديني السيد علي السيستاني، اليوم الأحد، ضرورة الحفاظ على السيادة الوطنية للعراق، ومنع خرقها وانتهاكها، والوقوف بوجه التدخلات الخارجية في شؤون البلاد.

وقال السيد السيستاني خلال لقائه ممثلة الأمم المتحدة في العراق جنين بلاسخارت، في منزله بالنجف، إن المطلوب من مختلف الأطراف الارتقاء إلى مستوى المسؤولية الوطنية وعدم التفريط بسيادة البلد واستقراره واستقلال قراره السياسي.

ودعا الحكومة للمضي بحزم لتطبيق العدالة الاجتماعية، والسيطرة على المنافذ الحدودية وفرض هيبة الدولة، وعدم السماح بتقسيم مناطق من البلد إلى مقاطعات، تتحكم فيها مجاميع معينة بقوة السلاح.

وأعرب المرجع الديني في العراق، عن دعمه لإجراء الانتخابات النيابية المبكرة في حزيران/يونيو 2021، مضيفاً أن "الانتخابات النيابية المقرر إجراؤها في العام المقبل تحظى بأهمية بالغة".

وشجّع السيستاني العراقيين "على المشاركة بصورة واسعة" في الانتخابات، محذراً من أن "مزيداً من التأخير في إجراء الانتخابات أو إجراءها من دون توفير الشروط اللازمة لإنجاحها بحيث لا تكون نتائجها مقنعة لمعظم المواطنين، سيؤدي إلى تعميق مشاكل البلد والوصول ـ لا سمح الله ـ إلى وضع يهدد وحدته ومستقبل أبنائه".

وأعلن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، في أواخر تموز/يوليو، أن العراق سينظم انتخابات تشريعية مبكرة في 6 حزيران/يونيو 2021، سعياً لتنفيذ أحد وعوده الأساسية، التي أطلقها عندما وصل إلى السلطة في وقت سابق هذا العام.