ائتلاف الأحزاب اليسارية: ندعو إلى وحدة جميع قوى المقاومة لمواجهة المشروع الصهيوني

بعد الاتفاق الأخير الذي أعلنت عنه البحرين مع "إسرائيل، ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية يصدر بيان استنكار للتطبيع مع الكيان الإسرائيلي.

  • تظاهرات خرجت في البحرين احتجاجاً على اتفاق تطبيع العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي
    تظاهرات خرجت في البحرين احتجاجاً على اتفاق تطبيع العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي

بعد الاتفاق الأخير الذي أعلنت عنه البحرين مع "إسرائيل"، أصدر ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية بياناً، استنكروا فيه التطبيع مع "إسرائيل".

وجاء في بيان الأحزاب القومية، "أن البيان الثلاثي البحريني الأميركي الإسرائيلي صدر معلناً عقد اتفاقية تطبيع علاقات كاملة بين دولة البحرين والعدوّ الصهيوني". 

ولفت البيان إلى أن هذا الإعلان جاء بعد أن تخلت الدول العربية في اجتماع وزراء خارجيتها الأخير عن واجبها القومي وانتقلت إلى صف التحالف الأميركي الصهيوني".

وفي السياق، أشار إلى أن محاولة تغيير معادلة الصراع القومي في المنطقة وحرف بوصلة الأمة العربية لا يمكن أن ينجح في ظل استمرار "المشروع الصهيوني الإحلالي التوسعي العدواني"، معتبراً أنه يستهدف الهيمنة على الوطن العربي من أقصاه إلى أقصاه.

وتابع البيان "أن ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية الذي رفض من قبل كل معاهدات التطبيع مع العدوّ الصهيوني ويرفض الاستمرار في نهج الاستسلام والسقوط السياسي والأخلاقي، يدعو إلى وحدة جميع قوى المقاومة العربية على أساس مشروع تحرري في مواجهة المشروع الصهيوني".

كما حيا ائتلاف الأحزاب في بيانه، "شعب البحرين وجميع القوى الشعبية العربية التي أعلنت بكل شجاعة عن رفضها الكامل لهذا الاتفاق وانحيازها للحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني"، وفقاً للبيان.

يذكر أن البيت الأبيض أعلن أنه تم التوصل لاتفاق التطبيع خلال مكالمة هاتفية الجمعة بين ترامب وملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ويقضي الاتفاق بإقامة علاقات دبلوماسية كاملة بين "إسرائيل" والبحرين.