ملك البحرين لترامب: السلام خيارنا الاستراتيجي

الملك حمد بن عيسى يؤكد للرئيس دونالد ترامب خلال اتصال هاتفي أن السلام هو الخيار الاستراتيجي للبحرين وترامب يلفت إلى أن البحرين من مفتتحي هذا النهج.

  • خلال توقيع الإمارات والبحرين  على اتفاق
    خلال توقيع الإمارات والبحرين على اتفاق "التطبيع الأسرلة" مع تل أبيب في واشنطن (أ ف ب)

ذكرت وكالة أنباء البحرين الرسمية، أن الملك حمد بن عيسى أكد للرئيس الأميركي دونالد ترامب في اتصال هاتفي، أن السلام خيار استراتيجي للبحرين.

من جهته، لفت ترامب إلى أن "البحرين انتهجت نهج السلام الذي سيشجع الجميع على الدخول في عملية السلام".

يذكر أن الإمارات والبحرين كانوا وقعوا أمس الثلاثاء، على اتفاق "التطبيع الأسرلة" مع تل أبيب في واشنطن، بحضور الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وفي فعالية رسمية في البيت الأبيض، كان على رأسها ترامب، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد، ووزير خارجية البحرين عبد اللطيف الزياني، وقّع نتنياهو وابن زايد والزياني على "اتفاق السلام" الذي أطلق عليه "الاتفاق الإبراهيمي".

فيما علقت "قناة 13" الإسرائيلية أن هناك "مبالغة كبيرة جداً"، في أهمية هذا الاتفاق، مقارنة بالإتفاقات مع الأردن ومصر.

وقال المحلل السياسي في القناة إن "هناك إتفاق وتطبيع للعلاقات وهذا جميل جداً، ولكن لا يمكن مقارنة ذلك بالإتفاقات مع الأردن ومصر، وكل من يفعل ذلك فإنه يقلل من قيمتهم، ويقلل من قيمة كل العملية السياسية، عملية السلام".