بعد الإخفاق السابق.. بومبيو: سنتوجه إلى مجلس الأمن مجدداً لفرض العقوبات على إيران

بعد رفض 13 دولة مساعي أميركية لإعادة فرض العقوبات على إيران، وزير الخارجية الأميركية يقول إن بلاده ستفعل كل ما يلزم للتأكد من تطبيق العقوبات على طهران.

  • بومبيو في مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية البريطاني في واشنطن (أ ف ب).
    بومبيو في مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية البريطاني في واشنطن (أ ف ب).

قال وزير الخارجية الأميركية، مايك بومبيو، اليوم الأربعاء، إن "الولايات المتحدة ستتوجه إلى الأمم المتحدة مجدداً الأسبوع المقبل في مسعى لإعادة فرض العقوبات على إيران".

وأضاف بومبيو خلال مؤتمر صحفي مشترك في واشنطن مع نظيره البريطاني دومينيك راب، أن بلاده "ستفعل كل ما يلزم للتأكد من تطبيق هذه العقوبات". 

وكان بومبيو قال الشهر الماضي إنه بدأ مسعى مدته 30 يوماً لإعادة فرض كل عقوبات الأمم المتحدة على إيران بتقديم شكوى لمجلس الأمن الدولي تتهم إيران بانتهاك الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

لكن 13 من بين الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي، وعددها 15 دولة، قالت إن الخطوة الأميركية باطلة لأن واشنطن انسحبت من الاتفاق النووي قبل عامين. 

وقدّمت الدول الـ 13 من بينها بريطانيا وفرنسا وألمانيا وبلجيكا وكذلك الصين وروسيا، رسائل اعتراضٍ، يؤكدون فيها رفضهم الطلب الأحادي الذي تقدمت به الولايات المتحدة إلى مجلس الأمن الدولي من أجل إعادة فرض العقوبات الأممية "snapback" على إيران.