قوّات حفتر تعلن مقتل زعيم "داعش" في شمال أفريقيا

أبو معاذ العراقيّ، وهو زعيم تنظيم داعش الإرهابي في شمال إفريقيا، قتل على يد قوّات حفتر خلال غارة على مدينة "سبها" هذا الشهر.

  • الناطق باسم قوّات المشير خليفة حفتر، أحمد المسماري، خلال مؤتمر صحفي له
    الناطق باسم قوّات المشير خليفة حفتر، أحمد المسماري، خلال مؤتمر صحفي له

أعلنت القوات الليبيّة بقيادة المشير خليفة حفتر، أنها قتلت زعيم تنظيم داعش الإرهابي في شمال أفريقيا، أبو معاذ العراقيّ، خلال غارة على مدينة "سبها" الصحراويّة الجنوبيّة هذا الشهر.

المتحدث باسم قوات حفتر، أحمد المسماري، قال أمس الأربعاء، إنّ "أبا معاذ العراقي" والمعروف أيضاً باسم "أبي عبد الله العراقيّ"، كان من بين 9 مسلحين قتلوا خلال الغارة، لكن لم يجرِ التعرف على هويته إلّا قبل أيام. 

المسماري أوضح في منشور له "فيسبوك"، أنّ العراقيّ "دخل ليبيا بتاريخ 12 أيلول/سبتمبر 2014، مع التكفيري عبد العزيز الأنباري بجوازات سفر ليبيّة مزورة عن طريق تركيا، حيث كُلّف الانباري حينها من قبل أبو بكر البغدادي، أميراً للتنظيم في ليبيا والعراقيّ مساعداً له".

وأشار المتحدث باسم قوّات حفتر، إلى أنّه "بعد مقتل الأنباري في أحداث درنة سنة 2015، تمّ تكليف "أبو عبد الله العراقيّ" زعيماً للتنظيم في شمال إفريقيا". 

في سياق آخر، التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس الأربعاء، رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح، والمشير خليفة حفتر، بحضور رئيس المخابرات العامة المصري عباس كامل. 

وبحسب المتحدث الرسميّ باسم الرئاسة المصريّة، رحّب السيسي خلال اللقاء، بـ"نتائج كافة الاجتماعات الدوليّة والإقليميّة التي عُقدت خلال الفترة الماضية، والتي أكدت على إرساء السلام وتفعيل مسارات الحل السياسي الشامل في ليبيا".

كما رحب الرئيس المصري أيضاً، بما وصفه "التعاطي الإيجابي الملموس لكافة الأطراف الليبيّة مع آليات حل الأزمة"، داعياً إيّاهاً لـ"توحيد مواقفهم للخروج من الأزمة الراهنة وإعلاء مصلحة الوطن فوق كافة الاعتبارات".