رئيس وزراء اليابان الجديد يرغب في لقاء كيم جونغ أون "من دون أي قيود"

رئيس الوزراء الياباني الجديد يوشيهيدي سوغا، يعبّر عن رغبته في لقاء رئيس كوريا الشمالية "لخدمة مصالح الجانبين والسلام والاستقرار الإقليميين".

  • سوغا أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة: صفتي رئيس وزراء اليابان الجديد لن أفوت أي فرصة لاتخاذ إجراءات بكل تفان
    رئيس الوزراء الياباني الجديد يوشيهيدي سوغا أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة

قال رئيس الوزراء الياباني الجديد يوشيهيدي سوغا، أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، في دورتها الـ75 إنه "يرغب في لقاء رئيس كوريا الشمالية كيم جونغ أون، من دون أي قيود".

وأضاف يوشيهيدي أن "إقامة علاقات بنّاءة بين اليابان وكوريا الشمالية لن تخدم مصالح الجانبين فحسب بل ستسهم أيضاً بشكل كبير في السلام والاستقرار الإقليميين".

وتابع: "بصفتي رئيس وزراء اليابان الجديد لن أفوت أي فرصة لاتخاذ إجراءات بكل تفان".

وتسعى اليابان إلى تطبيع علاقاتها مع كوريا الشمالية وفقاً لـ"إعلان بيونغ يانغ" بين اليابان وكوريا الشمالية وذلك عبر حل شامل للقضايا العالقة النووية والصاروخية وكذلك تسوية الماضي المؤسف بين البلدين.

يذكر أن البرلمان الياباني انتخب يوشيهيدي سوغا رئيساً للوزراء خلفاً لشينزو آبي، الذي استقال لأسباب صحية.

ويرتقب أن تعلن تشكيلة حكومة سوغا (71 عاماً) المقرب من آبي، في وقت لاحق. وكان فاز بالانتخابات الداخلية لـ"الحزب الديمقراطي" الحاكم لكي يصبح رئيساً جديداً للحزب، ووعد بمواصلة سياسة سلفه الذي كان يتولى السلطة منذ نهاية عام 2012.