ترامب يعالج بأجسام مضادة ...وبنس يستعد لاستئناف النشاطات الانتخابية

متحدثة باسم البيت الأبيض يعلن أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يريد التحدّث إلى الشعب قريباً، وأنه كلّف نائبه مايك بينس بترؤس اجتماع مقرر سابقاً مع مسؤولين بخصوص الدعم المقدم لكبار السن.

  • مدير الحملة الانتخابية لترامب: نائب الرئيس مايك بنس يستعد لاستئناف برنامج النشاطات الانتخابية كما هي
    ترامب يعاني من السعال ودرجة الحرارة المرتفعة جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد.​

أعلنت متحدثة باسم البيت الأبيض، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يريد التحدّث إلى الشعب قريباً، وكلّف ترامب نائبه مايك بينس بترؤس اجتماع مقرر سابقاً مع مسؤولين بخصوص الدعم المقدم لكبار السن.

وأكد الطبيب الخاص بالرئيس ترامب، أن الأخير "ما يزال مرهقاً بسبب إصابته بكورونا لكن حالته المعنوية عالية"، مضيفاً أن الرئيس "يعالج بأجسام مضادة تعتبر نتيجتها واعدة، وسيوصي الخبراء بأفضل الخطوات المقبلة له وللسيدة الأولى". 

كبير موظفي البيت الأبيض​ مارك ميدوز، أشار إلى أنّ ترامب على رأس عمله وأنّ معنوياته جيدة ولديه أعراض خفيفة من جراء إصابته بفيروس كورونا ويتعافى بنحو سريع.

ميدوز أعلن إجراء فحوصات لكل من خالط الرئيس في الأيام الأخيرة.

في المقابل، نقلت صحيفة "فانيتي فاير" عن مصدرين مطلعين أن الرئيسي الأميركي، يعاني من السعال ودرجة الحرارة المرتفعة جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد.​

هذا وكلّف ترامب نائبه مايك بينس بترؤس اجتماع مع مسؤولين بخصوص الدعم المقدم لكبار السن.

وقال مدير الحملة الانتخابية لترامب إن نائب الرئيس مايك بنس يستعد لاستئناف برنامج النشاطات الانتخابية كما هي

كما أعلنت حملة المرشح الديمقراطي للرئاسة الأميركية جو بايدن أن نتيجة فحص الكورونا جاءت سلبية.

وفي تغريدة على تويتر، تمنى بايدن الشفاء العاجل للرئيس الأميركي وزوجته ميلانيا، مشيراً  إلى أنه وزوجته سيواصلان الدعاء من أجل صحة وسلامة ترامب وعائلته.

من جهة أخرى، جاءت نتيجة فحص كورونا الذي أجرته رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي سلبية.