مركز فلسطين: 320 حالة اعتقال الشهر الماضي بينهم 32 طفلاً

محاكم الاحتلال واصلت خلال الشهر الماضي إصدار القرارات الإدارية بحق الأسرى، حيث أصدرت محاكم الاحتلال الصورية (98) قراراَ إدارياً بين جديد وتجديد.

  • مركز فلسطين: 320 حالة اعتقال خلال ايلول بينهم 32 طفلاً
    مركز فلسطين: 320 حالة اعتقال الشهر الماضي بينهم 32 طفلاً

أكد مركز فلسطين لدراسات الأسرى أن سلطات الاحتلال واصلت خلال شهر أيلول/سبتمبر الماضي اعتقالاتها بحق الفلسطينيين رغم الخطر المحدق بهم نتيجة جائحة كورونا، حيث رصد المركز (320) حالة اعتقال بينهم 32 طفلاً، و 9 نساء، و4 صحفيين، ونائبين بينما ارتقى شهيد جديد للحركة الأسيرة.

وأضاف "مركز فلسطين" في تقريره الشهري حول الاعتقالات أن الشهر الماضي شهد ارتفاعاً في حالات الاعتقال من قطاع غزة، حيث شهد 14 حالة اعتقال.

وبين مدير المركز الباحث رياض الأشقر أن عدد نواب المجلس التشريعي المختطفين ارتفع الشهر الماضي الى (8).

واعتقل الاحتلال عدد من الشبان وواصل هجمته بحق الصحفيين واعتقل 4 منهم. ولفت "الأشقر" الى أن الاحتلال واصل الشهر الماضي استهداف النساء الفلسطينيات بالاعتقال والاستدعاءات للتحقيق ، حيث رصد 9 حالات. 

فيما تواصل استهداف القاصرين بالاعتقال والتنكيل، حيث رصد التقرير (32) حالة اعتقال لقاصرين ما دون الثامنة عشر من اعمارهم، غالبيتهم من مدينة القدس المحتلة.

وأكد الأشقر أن عدد شهداء الحركة الأسيرة ارتفع الشهر الماضي بعد استشهاد الأسير "داود طلعت الخطيب". 

وأشار الأشقر الى أن الشهر الماضي شهد ارتفاع جديد في أعداد الأسرى المصابين بفيروس كورونا حيث وصلت الى 29 اسيراً بعد  إصابة  عدد من الاسرى في سجن عوفر بالمرض نتيجة استهتار الاحتلال بحياة الأسرى. 

وخلال الشهر الماضي واصل عدد من الأسرى إضرابهم المفتوح عن الطعام احتجاجاً على اعتقالهم الإداري التعسفي، بينما علق عدد منهم الإضراب. بينما لا يزال يخوض الإضراب المفتوح عن الطعام الأسير " ماهر الأخرس" من جنين منذ 70 يوماً، وحالته الصحية تراجعت بشكل كبير. 

وبين الأشقر بأن محاكم الاحتلال واصلت خلال شهر إيلول/الماضي إصدار القرارات الإدارية بحق الأسرى، حيث أصدرت محاكم الاحتلال الصورية (98) قراراً إدارياً بين جديد وتجديد، تراوحت ما بين شهرين إلى 6 أشهر.