مقتل عشرات المقاتلين السوريين في ناغورنو كراباخ وتسليم آخرين لدمشق

وكالة "سبوتنيك" الروسيّة تكشف عن دفعة جديدة تضمّ 430 من المقاتلين السوريين نُقلت الأحد إلى ناغورنو كاراباخ.

  • آثار القصف الأخير خلال القتال الدائر بين أرمينيا وأذربيجان حول منطقة ناغورنو كاراباخ - 4 أكتوبر 2020 (أ.ف.ب)
    آثار القصف الأخير خلال القتال الدائر بين أرمينيا وأذربيجان حول منطقة ناغورنو كاراباخ - 4 أكتوبر 2020 (أ.ف.ب)

كشفت وكالة "سبوتنيك" الروسيّة نقلاً عن مصدر، مقتل 93 مقاتلاً سوريّاً في ناغورنو كاراباخ، وتسليم 53 آخرين أمس الأحد إلى سوريا.

الوكالة أكدت أيضاً بحسب المصدر، أنّ "دفعة جديدة تضمّ 430 من المقاتلين السوريين نُقلت أمس إلى كاراباخ".

وزارة الخارجية الروسيّة كانت أعربت منذ أيام، عن قلقها إزاء تقارير عن نقل مسلحين من سوريا وليبيا إلى كراباخ لإلحاقهم بالقتال هناك، معتبرةً أنّ هذه العمليات "لا تقود إلى المزيد من التصعيد في منطقة النزاع فحسب، بل وتخلق أيضاً تهديدات طويلة الأمد على أمن جميع دول المنطقة".

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف، عبرا أيضاً عن قلقهما في اتصال هاتفي في 2 تشرين الأوّل/أكتوبر الجاري، إزاء انخراط مقاتلين مستقدمين من سوريا وليبيا في المعارك القائمة بين أرمينيا وأذربيجان.

كما شدد الطرفان على "ضرورة الوقف الفوري لإطلاق النار في إقليم ناغورنو كاراباخ". 

أمّا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، كان أكد أيضاً أن لدى بلاده "معلومات دقيقة" عن وجود مقاتلين سوريين أرسلتهم تركيا للقتال في ناغورنو كاراباخ​.