وصفه بوتين بـ "الحدث الفائق الأهمية".. روسيا تطلق صاروخ "تسيركون"

الجييش الروسي يختبر صاروخ "تسيركون" فوق الصوتي، والرئيس بوتين يصف الاختبار بأنه حدث فائق الأهمية لروسيا.

  • إطلاق صاروخ تفوق سرعته سرعة الصوت
    إطلاق صاروخ تفوق سرعته سرعة الصوت "زيركون" من الفرقاطة "الأميرال جورشكوف".

وصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاختبار الناجح لصاروخ "تسيركون"  بأنه حدثاً فائق الأهمية لروسيا.

وقال رئيس الأركان الروسية فاليري غيراسيموف بعد أن أخبر الرئيس بوتين بنجاح اختبار صارخ "تسيركون" فوق الصوتي، إن "سفن وغواصات البحرية الروسية ستزود بصواريخ "سيركون" فوق الصوتية بانتهاء الاختبارات.

وأشار إلى أن صاروخ "تسيركون" اختبر في بحر بارينتس واصاب هدفه بدقة على مسافة 450 كم منطلقاً بسرعة تزيد على 8ماخ.

وكان مصدر في وزارة الدفاع الروسية، قال لوكالة "سبوتنيك" في وقت سابق، إن غواصات الأسطول الشمالي الروسي تعتزم تنفيذ عمليات إطلاق تجريبية لصواريخ "تسيركون" فرط الصوتية من تحت المياه، في الخريف المقبل.

وقال المصدر: "من المقرر إجراء في ربيع القادم، تجربة ثانية، ولكن التجربة الأولى هذا العام ستتم من الأدميرال جورشكوف، الاختبارات ستستمر".

وفي 2 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، إن تعزيز قدرات القوات البحرية الروسية تعتمد، إلى حد كبير، على دخول فرقاطات وغواصات مجهزة لاستخدام صواريخ "تسيركون" الخدمة في الأسطول الحربي.