فاوتشي "مستاء" بعد اقتطاع فيديو له لصالح حملة ترامب الانتخابية

مدير المعهد الأميركي للأمراض المعدية وعضو خلية مكافحة فيروس كورونا، الطبيب أنطوني فاوتشي، يعبر عن استيائه من فيديو دعائي مقتطع يستخدمه ترامب في حملته الانتخابية.

  • فاوتشي: التصريحات المنسوبة إليّ من دون إذني في الفيديو الدعائي لحملة الحزب الجمهوري
    فاوتشي: التصريحات المنسوبة إليّ نشرت وأخرجت عن سياقها في الفيديو الدعائي لحملة الحزب الجمهوري

أبدى الطبيب أنطوني فاوتشي، مدير المعهد الأميركي للأمراض المعدية وعضو خلية مكافحة فيروس كورونا، يوم أمس الأحد، استياءه من فيديو دعائي لحملة دونالد ترامب الانتخابية، يجتزئ تصريحاً له، للإيحاء بأنه يثني على المرشّح الجمهوري للرئاسة.

وصرّح فاوتشي لشبكة "سي أن إن" الإخبارية الأميركية: "أنا في الخدمة العامة منذ نحو خمسة عقود. لم أؤيد علناً على الإطلاق أي مرشّح سياسي".

ويتناول فيديو حملة ترامب، ومدته 30 ثانية، تجربة ترامب الشخصية مع الفيروس، ويَرِد فيه أن "الرئيس ترامب يتعافى من فيروس كورونا وكذلك أميركا"، ثم يتضمن مقتطفاً قصيراً يظهر فيه فاوتشي وهو يثني على طريقة تصدي الرئيس ترامب للجائحة.

ويقول فاوتشي في المقتطف: "لا يمكنني أن أتخيّل أحداً قادراً على بذل مزيد من الجهد"، ما يوحي بأنه يتحدث عن ترامب.

لكن الفيديو الكامل لتصريحات فاوتشي التي أدلى بها في آذار/مارس خلال مقابلة مع شبكة "فوكس نيوز" الإخبارية الأميركية يبيّن قوله: "أنا أكرّس كل وقتي تقريباً لهذا الأمر. أنا موجود بشكل شبه يومي في البيت الأبيض مع الخلية (خلية مكافحة كورونا)"، مضيفاً أن "الأمر على هذا النحو كل يوم. لذا، لا يمكنني أن أتخيّل أحداً قادراً على بذل مزيد من الجهد تحت أي ظرف".

وقال فاوتشي يوم الأحد: "التصريحات المنسوبة إليّ من دون إذني في الفيديو الدعائي لحملة الحزب الجمهوري أُخِذت خارج سياقها من تصريح عام أدليتُ به قبل أشهر حول الجهود التي تبذلها سلطات الصحة العامة الفدرالية".

وغالباً ما اضطر فاوتشي البالغ 79 عاماً، والمسؤول الكبير في خلية مكافحة فيروس كورونا، إلى توضيح أو حتى تصحيح ما يقوله ترامب حول الفيروس وعلاجاته ولقاحاته.

وأثار فاوتشي مراراً غضب ترامب الذي عمد في نيسان/أبريل إلى إعادة تغريد رسالة تتضمن وسم "#اطردوا فاوتشي"، ليعود ويؤكد في تصريح علني أن الأخير يؤدي عملاً رائعاً.