ترامب: أترشح بمواجهة أسوأ منافسٍ في التاريخ

الرئيس الأميركي يؤكد اقتراب موعد عودة جميع الجنود الأميركيين من سوريا وأفغانستان إلى البلاد، ويعتبر أنه يواجه أسوأ منافس في الانتخابات بالتاريخ، مؤكداً أنه يكافح من أجل القضاء على كورونا.

  • ترامب: أكافح من أجل القضاء على كورونا ونحن على وشك انتاج اللقاحات لمواجهته (أ ف ب)
    ترامب: أكافح من أجل القضاء على كورونا ونحن على وشك إنتاج اللقاحات لمواجهته (أ ف ب)

قال رئيس الولايات المتحدة الأميركية دونالد ترامب إن إدارته خرجت من سوريا، واحتفظت بالنفط، وأبقت لهذه الغاية على بعض القوات، مؤكداً اقتراب موعد عودة جميع الجنود إلى الولايات المتحدة.

وفي كلمةٍ له أمام مناصريه في ولاية بنسلفانيا، أكد ترامب أن إدارته جنت مليارات الدولارات من دول الناتو التي لم تكن تدفع مستحقاتها.

وأضاف ترامب: "19 عاماً في أفغانستان كنا نعمل كشرطة. لا يمكننا أن نقوم بذلك، عليهم القيام به بأنفسهم، وقد أبقيت على مجموعة فقط من جنودنا هناك". 

ووصف الرئيس الأميركي الانتخابات المقبلة بالأهم في التاريخ، لأنه يترشح في مواجهة أسوأ منافسٍ. 

وقال: "كان ينبغي أن أتنافس مع بيرني ساندرز وليس بايدن. ​جو بايدن شخص كاذب وفاشل"، مضيفاً: "لو فاز الديموقراطيون، فسيملأون مناطقنا بالمجرمين. نحن نحمي إرث كريستوفر كولومبس من التدمير على يد اليساريين الراديكاليين".

وأضاف: "إذا فاز بايدن، فستكون البلاد نسخة أخرى من فنزويلا، وما قمت به لم يحققه أي رئيس قبلي". 

وتناول الرئيس الأميركي أزمة فيروس كورونا، وقال إن "خطة بايدن ستسحق الولايات المتحدة، وخطتي ستنقذ البلاد من كورونا".

وشدد على أن العقار الذي تناوله لمواجهة كورونا يجب أن يتوفر في كل مستشفيات البلاد، لأنه نجح في شفائه، مشيراً إلى أن إدارته تعمل مع الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ لتوفير العلاج الذي خضع له، والذي يجب أن يتم تقديمه للجميع. 

وتابع: "إذا تعافيت من فيروس كورونا، فهذا يعني أنك اكتسبت مناعة مثل ما حصل معي.. أنا أقاتل من أجل القضاء على كورونا. نحن على وشك إنتاج اللقاحات لمواجهة كورونا". 

الرئيس الأميركي قال: "ما دمت رئيساً، فستبقى الولايات المتحدة الأولى عالمياً في مجال الطاقة"، مشيراً إلى أن "بايدن يريد رفع الضرائب ومصادرة الحريات في الولايات المتحدة".

وختم ​قائلاً: "قاربنا على الانتهاء من بناء الجدار على الحدود الجنوبية. المكسيك أيضاً تدفع إلى إنشائه".