مجموعة "العمل" الفلسطينية: نشدد على خيار المقاومة حتى التحرير

مجموعة "العمل" الفلسطينية، تتابع تقديم الدعم والمساندة للأسرى،و البطل ماهر الأخرس في حالة خطر صحي.

  • حالة ماهر الأخرس الصحية في خطر، و مجموعة عمل تواصل دعمها
    حالة ماهر الأخرس الصحية في خطر و "مجموعة عمل" تتابع وضعه

تتابع مجموعة "العمل" الوطنية من أجل فلسطين، بكل مكوناتها المعركة البطولية للأسير ماهر الأخرس، الذي دخل اليوم، يومه ال80 من الإضراب المفتوح عن الطعام احتجاجاً، ومقاومة ضد آلة الاعتقال الإداري و الذي فرضه الاحتلال عليه وعلى أكثر من 400 أسير فلسطيني آخرين، يخضعون لنفس الطريقة المتوحشة، من ضمنهم رجال و نساء وحتى اطفال فلسطين.

وجددت مجموعة عمل في بيانٍ لها، "تقديم آيات الدعم والمساندة والنصرة، لكل الأسرى في سجون العدو، بالإضافة الى الإدانة الشديدة لجرائمه المتواصلة، والتي تنضاف إليها جريمة سجن  "ايشل" أمس الاثنين، حيث تم الهجوم على الأسرى و تكبيلهم والتنكيل بهم، في سياق تطورات خطيرة لحالة الأسير ماهر الأخرس الصحية، التي قد تنذر باستشهاده، ما قد يفجر الوضع و يشعل الميدان، كما هددت المقاومة الفلسطينية".

و أكدت "عمل" أنها، "تتابع معركة الأسرى، و نرصد و نواجه بكل مشاعر السخط و الغضب خطوات الخيانة التطبيعية والعمالة الساقطة لعواصم الإمارات والبحرين، وما يطلع من السودان من إشارات الخنوع للتطبيع مقابل الرضى الصهيو_أميركي".

و شددت المجموعة على "خيار المقاومة حتى تحرير كل فلسطين، و مواجهة كل جرائم التطبيع الخياني، كما و اعلنت انخراطها في كل أشكال الدعم و التضامن والإسناد لمعركة الأسير ماهر الأخرس ومعه كل أسرى الحرية التي سيتم تنظيمها بالساحة المغربية و في ساحات الأمة جمعاء".