دبي تفتتح أول مطعم متوافق مع "الشريعة اليهودية"

تستعد عدة مطاعم في الإمارات لتقديم الطعام المتوافق مع "الشريعة اليهودية"، بعد شهر من افتتاح مطعم "أرماني كاف" المخصص لتقديم الطعام الـ"كوشير" قرب برج خليفة في وسط دبي.

  • دبي يفتتح أول مطعم متوافق مع الشريعة اليهودية
    يقدّم المطعم أطباقاً متنوعة طُوعت لجعلها موافقة للشريعة اليهودية 

استكمالاً لخطوات التطبيع الإماراتية الإسرائيلية، تستعد عدة مطاعم في الإمارات لتقديم الطعام المتوافق مع "الشريعة اليهودية". أولاها مطعم فخم في دبي يقدم الطعام الـ"كوشير"، فيما تستعد مطاعم أخرى في الإمارات للخطوة ذاتها، بعد توقيع اتفاق تطبيع العلاقات بين الدولة الخليجية و"إسرائيل".

وبحسب "الشريعة اليهودية"، ينبغي ذبح الحيوانات بطريقة معينة، ويحظر أكل لحم الخنزير كما يجب الفصل بين منتجات اللحوم والألبان في الطبخ. كذلك، يمنع تناول الأطعمة البحرية مثل المحار.

ورغم المهمة صعبة، بسبب الشروط الكثيرة، وضرورة استيراد المواد الغذائية الموائمة كاللحوم والأجبان ومشتقات الألبان، قرر فندق "أرماني" الفخم في وسط دبي، الشهر الماضي افتتاح مطعم "أرماني كاف" المخصص لتقديم الطعام المتوافق مع "الشريعة اليهودية".

ويقدّم المطعم الذي يستوعب 40 زبوناً، أطباقاً متنوعة طُوعت لجعلها موافقة للشريعة اليهودية من بينها الدجاج بالكاري.

وأشار الطاهي فابيان فايول الفرنسي إلى أنه، "دربنا موظفينا لأشهر وعلمناهم ما يمكنهم استخدامه وما لا ينبغي استخدامه"، وأضاف أن "الفكرة من وراء هذا المطعم هي تقديم تجربة خمس نجوم لكل من يريد تجربة الطعام الكوشير".

كما أوضح أن "التحدي الأبرز سيكون الحصول على المكونات"، مشيراً إلى أن المطعم يسعى لاستيراد اللحوم من الولايات المتحدة.