الإليزيه: بريجيت ماكرون تعزل نفسها بعد مخالطة مصاب بكورونا

مكتب الرئيس الفرنسي يعلن أن السيدة الأولى برجيت ماكرون ستخضع للحجر الصحي لأسبوع بعد مخالطتها شخصاً مصاباً بفيروس كورنا أثبتت الاختبارات إصابته بالوباء.

  • برجيت ماكرون ستحجر نفسها أسبوعاً بعد مخالطتها شخصاً أثبتت إصابته بفيروس كورونا
    برجيت ماكرون ستحجر نفسها أسبوعاً بعد مخالطتها شخصاً ثبتت إصابته بفيروس كورونا

قال مكتب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الإثنين، إن سيدة فرنسا الأولى بريجيت ماكرون ستخضع لعزل ذاتي لمدة سبعة أيام بعد مخالطة شخص أثبتت الاختبارات إصابته بفيروس كورنا المستجد "كوفيد-19".

وأضاف المكتب في بيان أن "بريجيت ماكرون خالطت يوم الخميس الماضي، شخصاً أثبتت الاختبارات اليوم الإثنين إصابته بكوفيد-19، وتظهر عليه أعراض المرض".

وتابع البيان "وفقاً لتوصيات السلطات الصحية، ستعزل السيدة الأولى نفسها لمدة سبعة أيام"، إلا أن البيان أشار إلى أنه "لا تظهر على بريجيت ماكرون أي أعراض للمرض في الوقت الحالي".

قصر الإليزيه من جهته، أكد لشبكة "سي أن أن"، أن إدخال بريجيت ماكرون العزل الصحي لن يؤثر على جدول الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الذي لم يخالط مصاباً عن قرب.

هذا وسجلت أكثر من 250 ألف حالة وفاة في أوروبا بفيروس كورونا. وسجلت فرنسا أكثر من 33 ألفاً و392 وفاة من 867 ألفاً و197 إصابة. وتمّ فرض حظر تجول بين التاسعة مساء والسادسة صباحاً، لمدة شهر على الأقل، وفي مساحة تشمل عشر مدن كبرى، بينها باريس وضواحيها.

وبعد تسجيل أكثر من 8 آلاف وفاة في سبعة أيام، فإنّ أوروبا تكون قد شهدت أقسى أسبوع منذ منتصف أيار/مايو، وسط سعي عدّة دول إلى الاحتماء عبر تشديد التدابير الصحية.