ترامب: قرار المحكمة العليا بتمديد فترة الاقتراع "جنون"

إثر قرار المحكمة العليا الأميركية بتمديد الموعد النهائي لقبول أوراق الاقتراع للانتخابات الرئاسية الأميركية عن طريق البريد، الرئيس ترامب يعتبر القرار "جنون" ومسيء إلى أميركا.

  • ترامب: يجب أن تنتهي الانتخابات في 3 تشرين الثاني/ نوفمبر
    ترامب: يجب أن تنتهي الانتخابات في 3 تشرين الثاني/ نوفمبر

وصف الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في تغريدة له على "تويتر"، اليوم الجمعة، قرار المحكمة العليا بتمديد فترة الاقتراع بأنه "جنون"، مشدداً على ضرورة أن تنتهي الانتخابات في 3 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وكتب ترامب "هذا القرار جنون وسيء للغاية لبلادنا، هل يمكن أن نتصور ما الذي سيحصل خلال تسعة أيام؟ يجب أن تنتهي الانتخابات في 3 تشرين الثاني/نوفمبر".

وسمحت المحكمة العليا بتمديد الموعد النهائي لقبول أوراق الاقتراع للانتخابات الرئاسية الأميركية عن طريق البريد في ولاية كارولينا الشمالية، ورفضت طلباً من مقر ترامب بإلغاء التمديد.

هذا ويعتزم عدد من الولايات الأميركية عدّ الأصوات التي تصل بالبريد في غضون بضعة أيام بعد الانتخابات. ويعني قرار المحكمة أن بإمكان الولاية فرز الأصوات الواردة بالبريد حتى تسعة أيام بعد التصويت، طالما تمّ ختمها بالبريد بحلول يوم الانتخابات.

يأتي ذلك، بعدما صوّت مجلس الشيوخ الأميركي، الإثنين الماضي بأغلبية على اختيار إيمي كوني باريت، مرشحة ترامب لشغل المنصب الشاغر في المحكمة العليا.

وأكد مجلس الشيوخ، ترشيح باريت بأغلبية 52 صوتاً مقابل 48 صوتاً، متماشياً تماماً مع الخطوط الحزبية، لملء المنصب الشاغر الذي تركته الراحلة روث بادر جينسبيرغ، أحد الأيقونات الليبرالية.

ووصف الديمقراطيون عملية تعيين باريت المستعجلة بأنها "صورية" وتشكّل خرقاً لتعهّدات سابقة.

وقال ترامب أثناء أداء باريت لليمين: "أعلم أنك ستجعلينا جميعاً فخورين للغاية". واعتبر أن تعيينها في المحكمة العليا هو "يوم تاريخي للولايات المتحدة".

وأضاف: "بلدنا مدين لزعيم الأغلبية الجمهورية بمجلس الشيوخ، وكذلك لرئيس اللجنة القضائية في المجلس".

يذكر أن طرح اسم القاضية المحافظة، إيمي كوني باريت، لتشغل مقعداً في المحكمة العليا، أعلى هيئة قضائية في الولايات المتحدة، أثار زوبعة في وسائل الإعلام الأميركية. وبعد شغور أحد مقاعد المحكمة الثمانية بوفاة القاضية، روث بادر غينسبرغ، سارع ترامب، إلى ترشيح باريت (48 عاماً) للكرسي الذي يشغله القضاة مدى الحياة.