مقتل 2 وجرح آخر بإسقاط مروحية روسية قرب الحدود الأذربيجانية

وزارة الدفاع الروسية تؤكد إسقاط طائرة مروحية تابعة لقواتها فوق أرمينيا وقرب الحدود مع أذربيجان، وباكو تأسف للحادث وتعلن استعدادها لدفع تعويضات.

  • مقتل 2 وجرح آخر بإسقاط مروحية روسية قرب الحدود الأذربيجانية
    مروحية "مي-24" الروسية

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الاثنين، عن إسقاط مروحية من نوع "مي-24" تابعة لقواتها فوق الأراضي الأرمينية قرب الحدود مع أذربيجان، ما أدى إلى مقتل 2 من طاقمها وإصابة ثالث بجروح متوسطة.

وقالت الوزارة، في بيان، إن المروحية الروسية التي أسقطت، تعرضت لنيران من منظومات الدفاع الجوي المحمولة.

وأوضحت أن الحادث وقع خلال مرافقة المروحية لقافلة سيارات كانت متوجهة إلى القاعدة العسكرية الروسية الـ102 في أراضي أرمينيا، و"في المجال الجوي قرب بلدة إيرساخ، قرب الحدود مع جمهورية نخجوان ذاتية الحكم التابعة لأذربيجان".

وأضافت وزارة الدفاع الروسية أن المروحية سقطت في منطقة جبلية، مشيرةً إلى أن قيادة القاعدة الـ102 في غومريا، تجري تحقيقاً في الحادث لتحديد الطرف الذي أطلق النار.

وعقب الحادث، أصدرت وزارة الخارجية الأذربيجانية بياناً، أعربت فيها عن "أسفها" لإسقاط المروحية الروسية فوق الأراضي الأرمنية "عن طريق الخطأ"، مبديةً استعدادها لدفع تعويضات.

وأضافت وزارة الخارجية أن "المروحية الروسية حلّقت على مقربة شديدة من الحدود الأرمينية-الأذربيجانية، وفي وقت مظلم وعلى ارتفاع منخفض خارج منطقة كشف الرادارات".