الصين تهنئ بايدن وروسيا ترجئ... حتى صدور النتائج الرسمية

الصين تهنئ جو بايدن ونائبته كامالا هاريس بالفوز في الانتخابات الرئاسية، وروسيا تنوي انتظار صدور النتائج الرسمية.

  • بعد أسبوع من فوز بايدن.. الصين تهنئ وروسيا ترجئ حتى صدور النتائج الرسمية
    جو بايدن وشي جين بينغ في لقاء في العام 2013

هنّأت الصين الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن، اليوم الجمعة، بعد نحو أسبوع على إعلان فوزه في الاقتراع الذي جرى في الثالث من تشرين الثاني/نوفمبر.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الصينية وانغ ونبين، في مؤتمر صحافي، إن بلاده "تحترم خيار الشعب الأميركي، ونعرب عن تهانينا للسيد بايدن والسيدة هاريس"، في إشارة إلى كامالا هاريس، نائب الرئيس المنتخب.

وأشار وانغ إلى أن الصين تدرك أن "نتيجة الانتخابات الأميركية ستُحدد بناء على القواعد والإجراءات في الولايات المتحدة".

وكانت الصين واحدة من الدول الرئيسية القليلة التي لم تهنّئ بايدن. واكتفت بكين بالتعليق، في وقت سابق هذا الأسبوع، بأنها "لاحظت أن بايدن أعلن أنه الفائز".

من جهتها، أعلنت روسيا على لسان المتحدث الرسمي باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، أنها "تحترم اختيار الأميركيين لرئيسهم"، وأن موسكو "ستعمل مع أي رئيس يتم اختياره".

وأضاف بيسكوف، في حديث مع قناة "آر تي" الروسية، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "قرر انتظار النتائج الرسمية للانتخابات الرئاسية الأميركية، ثم تهنئة الفائز".

ووفقاً لتقديرات وسائل الإعلام الأميركية والنتائج غير الرسمية، فقد فاز الديموقراطي جو بايدن بالانتخابات الرئاسية الأميركية التي أقيمت في 3 تشرين الثاني/نوفمبر، إلا أن هذا الفوز لا يزال موضع جدل داخل الولايات المتحدة، وسط اعتراض الحزب الجمهوري على النتائج، ورفض الرئيس دونالد ترامب القبول بها.