"مجموعة الـ77" والصين تدعو للالغاء الفوري للحظر المفروض على إيران

مجموعة الـ 77 والصين تؤكد على ضرورة إلغاء الحظر الأميركي أحادي الجانب واللإنساني المفروض على إيران فوراً.

  • مجموعة الـ77 والصين تدعو للالغاء الفوري للحظر المفروض على إيران
    مجموعة الـ77 والصين تدعو للالغاء الفوري للحظر المفروض على إيران

أفادت وكالة "تسنيم" الإيرانية بأن وزراء خارجية الدول الأعضاء في مجموعة  الـ 77  ووزير الخارجية الصيني في إعلان وزاري اعتمده الاجتماع السنوي الـ 44 والذي انعقد بشكل افتراضي حول الوضع الاقتصادي الراهن في العالم  وآثار وباء كورونا والتطورات العالمية الأخيرة، والتحديات الاجتماعية والاقتصادية والبيئية في الدول النامية، أكدوا على ضرورة الغاء الحظر الأميركي أحادي الجانب ضد إيران على وجه السرعة.

وجاء في البيان الصادر عن الأمانة العامة لمجموعة الـ 77 مساء أمس الجمعة لقد جدد الوزراء الحاضرون في الاجتماع رفضهم  الحظر الاقتصادي الأميركي الاحادي الجانب المفروض على إيران و الذي له تأثير سلبي على تنمية ورخاء المواطنين في إيران، مطالبين بالغاء  الحظر فوراً.

 وأكّد البيان أن الوزراء الحاضرون في الاجتماع يجددون التأكيد على أهمية دعم وتعزيز التعددية، وفي هذا الصدد تعد خطة العمل الشاملة  المشتركة (الاتفاق النووي) والتي كانت اتفاقاً بين إيران وأطراف أخرى، نموذجاً يحظى بالأهمية للتعددية الناجحة لحل القضايا العالمية  الهامة .. الاتفاق النووي نموذج حقيقي لتسريع عملية التنمية المستدامة عبر تعزيز التعاون الدولي.

مندوب إيران في اجتماع مجموعة الـ 77 يرد على تصريحات السفير السعودي

وخلال الاجتماع رد مندوب إيران علي حاجي لاري على تصريحات السفير السعودي لدى منظمة الامم المتحدة الذي احتج على ادراج موضوع الاتفاق النووي في البيان الختامي الصادر عن المجموعة.
وزعم السفير السعودي بأن هذا الاتفاق قد فشل.

وفي الرد على هذه المزاعم قال مستشار البعثة الايرانية الدائمة في منظمة الامم المتحدة "استغرب من كلام السفير السعودي الذي ادعى بأن الفقرة المتعلقة بالاتفاق النووي اُقحِمت في بيان وزراء خارجية المجموعة بضغط من إيران، مشيراً إلى أن السفير السعودي كان حاضراً في الاجتماع ولم يبد أي اعتراض في البداية على هذا الأمر.

كما أضاف أن الادعاء باقحام هذه الفقرة في نص البيان هو اشبه ما يكون بمزحة، علماً بان ادعاء السفير السعودي الذي لا اساس له بأن موضوع الاتفاق النووي لا علاقة له ببيان وزراء خارجية المجموعة يعد بصورة ما اهانة الى جميع هؤلاء الوزراء.

كذلك قال الدبلوماسي الايراني مخاطباً السفير السعودي "هل تعتقد بأن نحو 140 وزير خارجية اخطأوا بادراج الموضوع في بيانهم وان السعودية فقط هي التي ادركت هذا الخطأ؟".

وتابع قائلاً "السعودية ليست هي التي تحدد ما هي الحقائق القائمة وان التجربة اثبتت بان للسعودية تعريفاً اخر للحقائق".

ما هي مجموعة الـ 77؟

هي تحالف مجموعة من الدول النامية، وهدف هذه المجموعة هو ترقية المصالح الاقتصادية لأعضائها مجتمعة، بالإضافة إلى خلق قدرة تفاوضية مشتركة ضمن نطاق الأمم المتحدة.

كانت نواة تأسيس المجموعة في الأصل تتكون من 77 عضوًا مؤسساً ولكن المجموعة توسعت لتضم حالياً 130 دولة.